قصة قصيرة

خولة عبدالله

خولة عبدالله

جنون تشعر بالجنون، بتاريخ نشرت

ياسابحًا في بحر عيني

إني أحذرك الهلاك


ماامرئ يومًا تمادى

إلا تبعثر في الظلام

وتاه في دنيا الأنام

ولا انسجام

فهو الغريب إذا تضاحك أهله ُ

 وسط الزحام

كم زاره ُ أرقٌ يجافيه المنام

إني أحذرك الهلاك

إني أحذرك الفرار من الورق

ياسعد من طلب المحبة فاحترق

كم طامعٍ ثغرٌ لمبسمنا سرق

ثم شرق .

حتى تمالكه العرق

فغرق .


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق