ضحية💔

خولة عبدالله

خولة عبدالله

بتاريخ نشرت

كانت تعلم جيدًا أن أواق الشجرة بعد أن سقطت لن تطير لتعود مكانها .


وكانت تدرك أن ورقة دفترها حين تسحبها من خواتم أصلها لن تعود مكانها


وكانت توقن أن أي علاقة حين ينمو الدود فيها يولد الشك لذا

من الواجب أن تنتهي لكنها تكره النهايات .


فقررت أن تصدق ماليس له علاقة بالصدق

وأن تكذب عينها وأن تخيط فم قلبها وأن تثقب طبلة أذنها

حتى لا تصدق مايقولون .


فهي تنعم بعائلة رائعة جدًا من جمالها انفصل والداها بعد خناق في النهار وضرب بالليل فانفصلا لينعم أولادهما بحياة هادئة.


وهي تنعم بزوج يخونها دائمًا لكنها تقول هو يستحق أفضل مني لذا أنا ذكية سأتجاهل حتى لايكشف أمري ويقطع وصلي به.


وهي تنعم بوظيفة تُركت لأن زوجها رضي لها الراحة بعد ٧ سنوات من دراسة الطب .


وهي تنعم بدور واحد حتى يسهل عليها تنظيفه بينما الدور الثاني من بيتها الذي هو ملكها قد أسكن به والدته فهي طويلة اللسان إن تأخر عليها بسبب بعد المسافة وبخته فقربتها لتصمت لكنها لم تصمت.


وهي تنعم بأمومة بكماء  فزوجها لايرغب بهم لأنه يمتلك ٥ من زوجته السابقة .


وهي تمتلك قلب لايعلم من الحب شيء وهو يزعم عكس ذلك.

التعليقات

  • خولة عبدالله

    مفهوم الحب يختلف من شخص لآخر
    شكرا لحضورك .
    1
  • عبق

    الا تعقتقدين ان ذلك لانها تحب بجنون حتى انها ضحت بكل شي اطفال كرامه بيت وظيفة !!
    كيف توصلتي لقول وهي تنعم بقلب لايملك من الحب شي وهو يزعم عكس ذلك!!
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق