لاتحتقر المخاوف .

خولة عبدالله

خولة عبدالله

بتاريخ نشرت

لا تسمح لأحد بأن يفقدك روحك 

ابتسامتك ، طموحك ، نجاحاتك أو حتى خيباتك .

فكل الناس لديهم ذلك الجانب الذي يودون دائماً أن لايظهر

إن علمت عن مخاوف شخص فلا تحرجه في اجتماع أو ماشابه إن كانت مخاوفه تافهة بنظرك قد تسلب منه ثقته بنفسه بالمجتمع ربما ينعزل حتى لايُحرج. 

إن علمت عن أحد نقطة ضعفه فليس من الأدب أن تنشرها للناس وكأن وظيفتك إخبارهم . 

من يخاف من الظلام من الممكن أن موقفًا حصل له في صغري لم يستطيع التغلب عليه في كبره . 

وقس عليه ، إن كنت من المحظوظين الذين لايخافون 

فلا تزد ألمًا لمن يتألمون - حتى ولو كنت مازحا-

ضع نفسك دائما مكانه ستجد أنه محق لو غضب عليك أو حمل في صدره عليك عتابا. 

فبعض الناس لم يعش بطمأنينة كما حياتك. 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق