علمت فهل عملتا؟

أيان أيام

أيان أيام

بتاريخ نشرت

اليوم كان مرهقاً، بدأت المذاكرة من العصر وحتى منتصف الليل.

بدأت بتدارك حفظي لتائية الألبيري (بيتين كل يوم) أيضاً وصلت فيها إلي البيتين:

وإن أوتيت فيه طويل باعٍ

وقال الناس إنك قد سبقتا

فلا تأمن سؤال الله عنه

بتوبيخٍ علمت فهل عملتا؟

ووصلت في حفظي للأرجوزة الميئية في ذكر حال أشرف البرية (بيت كل يوم) إلى البيت:

وذاك بعد عامه الثاني عشر

وكان من أمر (بحيرا) ما اشتهر

أما بالنسبة للجامعة فاعتبر متأخرة جداً ولعلّي أتدارك في نهاية الأسبوع مع إجازة اليوم الوطني الأسبوع القادم (الأحد والاثنين).

كما أني اكتشفت مدرّسا هندياً أعتقد، شرحه للكيمياء الحيوية والعلوم الطبية رههيييييببب، صحيح مقاطعه طويلة جداً ولكنّي حقاً أحببت المادة واستسهلتها بسببه! (Dr. Najeeb lectures) ليست مجانية صرفت ١٩ دولار تقريباً ولكن حقا (يستاهل!).

بل حتى أني أصبحت أشرح المادة لصديقاتي.

وكمشاركة في نادي روّية القرائي بدأت بقراءة الرحيق المختوم، بصراحة لم أستوعب بداية الكتاب حين تكلم عن أقوام العرب ولكن لا أعتقد أنها معلومات مهمة..

عن طريق الخطأ أستخدمت باقة الإنترنت في جوالي لمتابعة اليوتيوب واستنزفت ٨٠٪؜ من الباقة، لذا سأكون اقتصادية في استخدام الإنترنت الآن قبل انتهاء موعد الباقة.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق