اف لقد تكلمت كثيرًا

أيان أيام

أيان أيام

بتاريخ نشرت

"اف لقد تكلمت كثيرًا" عبارتي الشهيرة بعد أي محادثة أجريها! المشكلة أنّي أعيدها كل مرة :) 

بصراحة كنت خجولة جدًا في فترة من حياتي بحيث لم أكن أستطيع البوح بأفكاري أو خواطري أو أي شي تافه في الحياة! 

ولكن فجأة أصبح لدي الكثير من الكلام، وقد لاحظت أنّ هذا قد بدأ مع بدايتي بقراءة الكتب بنهم في الفترة الأخيرة، وأصبح الخجل يتناقص تدريجيًا.

أحبّ أنّي أتحدث وأعبّر عن نفسي ولكن أحيانًا أتمنى لو أنّي صمت حتى أتمكن من الموضوع أكثر وأعرضه بطريقة أفضل!

وأحيانًا أجرح أشخاصًا بكلامي دون قصدٍ منّي كما فعلت اليوم حين تحدثت عن الفرق بين المتعلم وغير المتعلم أمام شخص غير متعلم (بالرغم أن هذا الشخص يعرف من علوم الحياة ما لا يعرفه أحد ولكن قصدت المتعلم على معلم يعلّمه)، شعرت أنّي سيئة للغاية لأنّي لم أفكر قبل أن أتحدث، كنت أتحدث عن الفرق بين أبناء هارون الرشيد الأمين والمأمون والمعتصم وكيف قد أضرّ بالمعتصم جهله!

أتمنى لو كنت أستطيع إمساك لساني وإيقافه حينما يكون عليّ أن أصمت :)! لأن الأمر قد تكرر كثيرًا في الآونة الأخيرة!

حكت لي أختي رواية الخيميائي باختصار، لا أحب قراءة الروايات، لم أستطع تحديد هل كان وصفها هو الجميل والذي جذبني أم أنّ القصة حقًا جذابة!

"اف لقد تكلمت كثيرًا" :)

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق