أمينَة عزُّوز.

أمينَة عزُّوز.

بتاريخ نشرت

يا صديق ♡ 

تعال نتحدث عن تألُّقِ الروح حينما تدعها تسرحُ في ساحاتِ حبِّ اللَّه.

عن توهُّجِ القلب عن الغضبِ لله عن السَكيْنة بالقربِ منه.

تعال نتحدث عن رجفة القلب حينما يعي آية وكأنه يقرأها للمرة الأولى

عن بكاء القلب شوقاً وقْتما ينادي ربه أن يأذن له بالوصال، عن ذلك الشعور الذي يعتريك حينما تقرأ بقلبٍ خاشعٍ "ولسوف يعطيك ربك فترضى"

تعال معي يا صديق نُبحر في هذه المعاني فنهدي أرواحنا تألقاً ورونقاً سرمدياً متصل البداية بخالقه!

تعال نسعى لنمحو شوائباً من القلب قد أطالت المكوثَ فيه، تعال نمسح على ندبات القلبِ ببسم اللَّه.

اليومَ اليومَ يا صديق!

 هلمَّ بنا نسعى جاهدين لنكون بالقرب.

إنه ينادينا ويحتوي قلوبنا! تعال نحمل قلوبَنا إليه!

تعال اليوم نمضي سويَّة في درب مزهر يوصلنا إليه.

 يا صديق إني أناديك أن تعال اليوم نخرج من قوقعتنا ونترك العنان لأنفسنا لكي تعي أن لا شيء يعادل حُبَّ اللَّه لعبده.


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق