اعراض سرطان المثانة عند النساء

اعراض سرطان المثانة عند النساء

habibazaki122

habibazaki122

بتاريخ نشرت


هل تجدين رغبة ملحّة في الذهاب إلى الحمام للتبول كل فترة؟ هل تحوّل لون البول لديكِ إلى لون داكن، أو نزلت قطرات دم أثناء التبول؟ هل تعانين من الألم أثناء التبول؟ تعتبر هذه الأمور من اعراض سرطان المثانة عند النساء، وقد تشير بالفعل إلى الإصابة بهذا الورم الخبيث.

في هذا المقال سنتعرف على طبيعة سرطان المثانة، ومتى نلجأ إلى استئصال ورم المثانة بالمنظار، والطرق التي تساعد في الوقاية من هذا الورم الخبيث.

ما هو سرطان المثانة؟

سرطان المثانة يصنف كواحد من السرطانات الشائعة، وهو ورم خبيث يصيب الخلايا المبطنة للمثانة، وينتشر إلى الحالبين والكلى.

وفي أغلب الحالات لا يتجاوز هذا الورم الخلايا السطحية للمثانة، ولكن في حالات نادرة قد يخترق السرطان الأنسجة العضلية للمثانة، ويتطور إلى درجة خطيرة.

اعراض سرطان المثانة

قد لا يظهر على المريض المصاب بسرطان المثانة في الحالات المبكرة أي أعراض، ولكن مع تطور الورم وانتشاره ربما يلاحظ المريض أحد الأعراض التالية:

  • الشعور بالألم أثناء التبول.

  • الرغبة في الذهاب إلى الحمام بصورة متكررة.

  • تحول لون البول إلى لون داكن.

  • نزول دم مع البول.

  • ألم في منطقة الظهر والخصر.

ولا تختلف اعراض سرطان المثانة عند الرجال عن اعراض سرطان المثانة عند النساء، ولكن قد تزيد حدة الأعراض عند الرجال مقارنة بالنساء.

العوامل التزيد من خطر الإصابة بسرطان المثانة

هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بسرطان المثانة، من أهمها:

  • الجنس، إذ إن الرجال هم الأكثر عرضة للإصابة بسرطان المثانة، ولا يعني ذلك أن النساء لا يصبن بهذا الورم الخبيث، ولكن نسبة الإصابة في النساء أقل من الرجال.

  • التدخين، يعتبر التدخين هو أحد أهم العوامل التي تتسبب في الإصابة بسرطان المثانة، وسرطانات الجسم بشكل عام.

  • كثرة التعرض للزرنيخ، إذ أثبتت الدراسات أن للزرنيخ تأثير كبير في الإصابة بالسرطانات.

  • التهاب المثانة المزمن، إذ يعتبر التهاب المثانة الناتج عن طفيلي البلهارسيا عاملاً مهمًا في التسبب في سرطان المثانة لدى الرجال والنساء على حد سواء، ويمكن اكتشاف هذه المشكلة من خلال زيارة افضل دكتور مسالك بولية في مصر الجديدة ومحافظات مصر المختلفة.

  • التعرض للمواد المسرطنة، إن عدم الاهتمام بما يتناوله الشخص من طعام قد يكون محتويًا على مواد مسرطنة يؤدي في النهاية إلى إصابة الجسم بالسرطان.

فهذه الأمور ليست من مسببات سرطان المثانة بصورة مباشرة، ولكن في حال وجودها مع توفر أسباب الإصابة بالسرطان يكون المريض أكثر عرضة للإصابة بهذا الورم الخبيث.

متى نلجأ لاستئصال ورم المثانة؟

يجب على المريض إذا لاحظ أعراض سرطان المثانة أن يلجأ إلى الطبيب لتلقي الاستشارة الطبية، ومن ثم اكتشاف ما إذا كان يعاني من سرطان المثانة أم أن هذه الأعراض ناتجة عن وجود التهاب في المثانة فقط.

ويعتبر المنظار واحدًا من أهم طرق تشخيص المثانة واكتشاف ما إذا كان المريض مصابًا بسرطان المثانة أم بالتهابات فقط، وتعتبر تكلفة منظار المثانة للكثير من الناس.

وإذا تبين وجود سرطان في المثانة، فإن الطبيب يحدد -بناءًا على التشخيص والفحوصات- ما إذا كان استئصال ورم المثانة بالمنظار ممكنًا، أم أن المريض بحاجة للخضوع للعلاج الإشعاعي.

وفي النهاية، لا داعي للقلق، فـ نسبة الشفاء من سرطان المثانة كبيرة، ولكن إذا حرص المريض على الكشف المبكر، ومن ثم تلقى العلاج في وقت مبكر، فمن المعلوم أن السرطان إذا ترك بدون علاج فإنه ينتشر في الجسم، ويهدد حياة المريض.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق