تكلفة منظار المثانة

تكلفة منظار المثانة

habibazaki122

habibazaki122

بتاريخ نشرت

إن منظار المثانة هو أحد أهم الطرق التشخيصية التي يستخدمها افضل دكتور مسالك بولية في مصر الجديدة وفي جميع محافظات مصر لاستكشاف الأمراض والمشكلات التي تصيب الجهاز البولي، ويمكن للكثير من الناس الخضوع لمثل هذا الإجراء، إذ إن تكلفة منظار المثانة ليست مرتفعة. 

ومن خلال ذلك الفحص يمكن الكشف عن حالات متعددة، مثل سلس البول، وفرط نشاط المثانة، والكشف عن اعراض سرطان المثانة عند الرجال والنساء، بالإضافة إلى عدة أمور أخرى نذكرها خلال هذه المقالة.

لماذا نلجأ إلى منظار المثانة؟

في بعض الأحيان يظهر على بعض الأشخاص أعراض قد يصعب معرفة السبب وراءها، وربما هذه الأعراض تكون مزعجة للشخص، أو تسبب له الحرج الشديد، ولا تجعله يتمكن من ممارسة حياته بصورة طبيعية.

ويزداد الحرج إذا كان الأعراض متعلقة بالجهاز البولي، إذ إن الجهاز البولي إذا كان مصابًا بمشكلة أو مرض، فإن ذلك يعني تكرار الذهاب إلى الحمام، أو الخوف الشديد إذا نزل دم مع البول مثلاً، أو صعوبة في المشي والحركة إذا كان المريض يشعر بالألم في منطقة المثانة، أو بألم شديد بعد التبول.

ولهذا فإن الأطباء يلجؤون إلى منظار المثانة للكشف عن المشكلات الآتية:

سلس البول

سلس البول عبارة عن عدم القدرة على التحكم في عملية التبول، أو بمعنىً آخر، عدم القدرة على التحكم في المثانة، مما يعني أن المريض لا يكون قادرًا على التحكم في وقت خروج البول، فربما يخرج أثناء السعال أو العطس، وربما لا يقدر على إمساك البول حتى يذهب إلى الحمام.

ويدل سلس البول على وجود مشكلة في المثانة، وهو ما يتم اكتشافه من خلال تنظير المثانة.

سرطان المثانة

من المعروف أن نسبة الشفاء من سرطان المثانة تزداد كلما كان الكشف والعلاج مبكرًا، وأول ما ينبغي أن يفعله المريض فور ظهور اعراض سرطان المثانة عند النساء والرجال أن يذهب إلى الطبيب للخضوع لفحص منظار المثانة.

ويساعد منظار المثانة على الكشف على الخلايا السرطانية، كما يمكن أيضًا استئصال ورم المثانة بالمنظار.

التهاب البول المتكرر

إن التهاب البول المتكرر هو أحد أكثر مشكلات الجهاز البولي إزعاجًا، وتحدث عادة نتيجة تراكم البكتيريا في المثانة أو في مسار البول بشكل عام.

ولكن قد يكون هناك أسبابٌ أخرى للإصابة بهذه الالتهابات، وفي هذه الحالة نلجأ إلى منظار المثانة لاكتشاف السبب الحقيقي وراء هذه الالتهابات، فربما تكون ناتجة عن وجود حصوات في المسالك البولية، أو وجود خلل في صمام الحالب، أو وجود انسداد في جزء من أجزاء الجهاز البولي.

فهذه أهم المشكلات التي يمكن اكتشافها من خلال منظار المثانة، كما أنه من الممكن أيضًا استخدام هذا المنظار لعلاج مشكلات وأمراض المثانة، مثل استئصال ورم المثانة، أو إزالة الحصوات.

كيف يتم عمل منظار المثانة؟

يتم إجراء تنظير المثانة عن طريق اتباع الخطوات الآتية:

  • يُطلب من المريض تفريغ المثانة قبل الجلسة بفترة زمنية كافية.

  • بعد أن يستلقي المريض على ظهره يتم إعطاؤه مهدئًا يجعله مسترخيًا أثناء الأجراء لكيلا يشعر بأي ألم أو انزعاج، وربما في بعض الأحيان قد يتم تخدير المريض كليًا.

  • إدخال أنبوب المنظار عبر إحليل العضو الذكري، أو عبر العضو الأنثوي.

  • يتصل بهذا الأنبوب كاميرا تظهر الصورة داخل المثانة بوضوح وتعرضها على شاشة خارجية.

  • يتم ملء المثانة بمحلول معقم يساعد الطبيب على رؤية الأنسجة الداخلية للمثانة بوضوح شديد.

وفي نهاية الإجراء قد يأخذ الطبيب عينة من أنسجة المثانة لفحصها معمليا.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق