من ركل القطة

حازم عمر زين العابدين

حازم عمر زين العابدين

بتاريخ نشرت

القصة مقتبسة من كتاب "استمتع بحياتك" للدكتور  محمد العريفي

أحد القصصة الجميلة التي قرأتها في كتاب اسمتع بحياتك هي من ركل القطة لذا أحببت أن أشاركها معكم 


كان يعمل سكرتيراً لمدير سيئ الأخلاق،لا يطبق مهارة واحدة من مهارات التعامل مع الناس،صاح بسكرتيره يوماً فدخل و وقف بين يديه

قال : تفضل؟

صرخ به: اتصلت بهاتف مكتبك و لم ترد

قال: كنت في المكتب المجاور آسف

قال له: خذ هذه الأوراق و ناولها لرئيس قسم الصيانة

مضى السكرتير متضجراً و ألقاها على مكتب رئيس قسم الصيانة

تضايق الرجل من أسلوب السكرتير وقال له: ضعها في أسلوب مناسب 

لكنه انصرف و لم يرد عليه

بعد ساعتين أقبل أحد الموظفين الصغار في قسم الصيانة إلى رئيسه و قال: سأذهب لآخذ أولادي من المدرسة و أعود

صرخ الرئيس: و أنت كل يوم تخرج!

قال: هذا حالي منذ عشر سنوات أول مرة تعترض عليّ

رد عليه : أنت لا تفهم بالكلام، ممنوع الخروج اليوم 

مضى المسكين إلى مكتبه متحيراً  و صار يجري الاتصالات يبحث عمن يوصل أولاده من المدرسة للبيت حتى طال وقوفهم في الشمس و تولى أحد المدرسين إيصالهم 

عاد الموظف إلى بيته غاضباً فأقبل ولده الصغير معه لعبة و قال: بابا هذه أعطانيها المدرس لأنني...

صاح به الأب : اذهب لأمك و دفعه بيده 

مضى الطفل باكياً يمشي إلى أمه فأقبلت قطته الجميلة تتمسح برجليه كالعادة فركلها الطفل برجله فضربت بالجدار 

السؤال: من ركل القطة؟🐱🐱


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق