نوافذ بمخي

نوافذ بمخي

عبدالرحمن

عبدالرحمن

اندهاش يشعر بالاندهاش ، بتاريخ نشرت
من وقت لآخر تتكشف لي زوايا جديدة لرؤية الأشياء 
احب هذا جدا  .. 
المبيعات جزء من عملي وطالما كنت حنونا ومرنا جدا مع عملائي طمعا برضاهم للفوز بأموالهم. بعد مئات الاجتماعات اكتشفت في لحظة عابرة ان الامر ليس كما يبدو! 
سمعت الجملة في عملي حين قال احدهم نحن نعطيهم الخدمة وهم يعطوننا المال.
صحيح ! الخدمة ليست لا شيء 
انها بنفس قيمة الأموال التي لدى عملائنا 
إذن لماذا نتصرف كما لو كانت اقل قيمة ؟ 
انا أعي وجود منافسي اخرين وما الى ذالك 
لكن في النهاية ! هي مقااايضة 
من بعدها تغيرت طريقة تعاملي وزادت ثقتي بنفسي كثيرا في الاجتماعات. حتى وان كان اثر ذلك على مبيعاتي غير معلوم لكن على الأقل على المستوى الشخصي سعيد لاني اقتنعت اخيرا انني قوي
أيضا اكتشفت سبب صرامة زملاء مهنتي مع عملائهم حيث انهم على مايبدو يعرفون ان لديهم قوة. 

هذا الامر .. اقصد ولادة نافذة جديدة في عقلي .. هذا الامر لايحصل لي كل يوم، لكن في كل مرة يحصل يغير كل شي. 
الامر لا يقتصر فقط على العمل، انه يلمس كل جوانب حياتي

حاليا احاول ان افهم آلية افتتاح نوافذ جديدة بمخي. اعتقد ان هذا سيمكنني من استثمار كل قدراتي ويغير كل شي يتعلق بعلاقاتي الشخصية ونظرتي لنفسي وللعالم. 

ما رأيكم ؟ هل مر احدكم بتجربة مماثلة استوعب فيها أمراً طالما كان واضحا للآخرين من حوله؟ أريد ان اسمع تجاربكم لو سمحتم 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق