خيط دخان

خيط دخان

Kaizo

Kaizo

بتاريخ نشرت

لا تتعلق كثيرا في علاقتك مع الاخرين_حتى لا تصبح مثل شريحة لحم يمزقها الخطاف !!...

هذا ما تعلمته بعد المرور بالكثير من التجارب،فالحياة قاسية وربما يكون هذا من واجباتها علينا كبشر !!...


حتى نستطيع إستعمال عقولنا والتفكير بشكل سليم دون اعوجاج فالعقل هو المراد من كافة المؤثرات والتجارب التي تحيط بنا.

كان ظلي يعانق ظلها وكانت هالتها البيضاء آنذاك تحيط بعقلي لم أستطع حتى ولو بمحاولة واحدة للهرب من براثن المشاعر التي وقعت فيها نعم إنه الحب أو كما أسميه الحب المفترض نجاحه ولو كان مستحيلا !!...


قد يكون القفص الذي وضعنا بداخله مصنوعا بأيدينا،لقد حاولت فتح بابه لكنني فشلت بالهرب(بين الرغبة واللا رغبة) فما هي إلا مدة قصيرة حتى تم وضع القفل بالباب وكانت معي داخل القفص ومن هذه النقطة بدأ كل شئ زائف يتهافت على نظري وسمعي وحتى قلبي!!...كم كنت أحمق في هذه اللحظات وبالرغم من ذلك لن أستطيع لوم نفسي لان لقيمات الخبز المغمسة بالعسل كانت لذيذة المذاق حتى الصحراء لا يمكنها رفض قطرات المطر!!...


ومع توالي كل ذلك شعرت بالثقة وشعرت أنا بالأمان أو ربما الإستقرار والإكتفاء كأمير يحكم جزيرة الأميرات ويوما بعد يوم وكلمة من هنا وكلمة من هناك وحلم من هنا وهناك أصبحنا كسجينين مكبلين بنفس الأصفاد وفجأة ودون سابق إنذار إحترق كل شئ زائف وقعت به وعند هذه اللحظة فقط شعرت بل واعترفت بأنني من وضع نفسه منذ البداية داخل علبة الكبريت بلا ملكية لأي عود من أعواد الثقاب(مثل الأحمق الحالم) وأي ويل بعد هذا الذي ذقته بعد أن كنت بريئا كانت معلمة وأنا الطالب الأحمق بمحض إرادتي!!.


وكما لكل قصة نهاية :-لا تدع قلبك مثل منفضة السجائر_كلما احترقت سيجارة فاسدة أطفئت فيه 👍


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق