يوم آخر

Ladypin

Ladypin

بتاريخ نشرت

استيقظت ككل يوم في الرابعة صباحاً 

عبى ذالك الكابوس وكأنه فيديو مسجل يعيد تكرار ذاته كل ليلة . لم اعره اهتماما وعاودت النوم 

ربما حاولت تجاهله لعله يختفي او اختفي انا ،من يعلم !!!

استيقظت مجددا لكن هذه المرة كانت الساعة 11 ظهرا " تبا نمت كثيرا مجددا بسبب ذالك الكابوس "

لم أُرد ان اكون شخصاً متشائماً ولكن حقا جميع مشاكل تتجمع لقتلي هذه الايام 

كان لدي الكثير من المعام لافعلها ولكنني تجاهلت كل شيء اردت الهروب فقط .اعلم انه ليس بحل  ولكنني حقا لا اشعر انني بخير 

استمررت باخبار نفسي لا بأس 

اردت الاقتناع بهذا جدا 

حسنا لم يمضي الكثير من اليوم لاتفاجأة بذالك السيناريو الذي اتى لعقلي ، اضعت الوقت في العيش بمخيلتي ، احارب ، انجح ، اسافر وحتى استطعت ان اكون فضائةً ايضا . لما لا ففي النهاية انه خيالي وهو الشيء الوحيد الذي احبه 

بعد تضيع الكثير من الوقت وتجاهل كل المهام وتجاهل المشاكل التي تستمر بالتكاثر  وصلت الى نهاية اليوم 

ذهبت للسرير وحاولت النوم ، حسنا لاكون صريحة النوم هو  نوعا ما رفاهية 

اجتاحتني تلك الافكار مجددا المظلم منها هذه المرة 

هل انا شخص يائس ؟ هل انا مم يفعل ذلك لنفسي؟  

ثم استسلم جسدي لتلك الكوابيس مجددا   

اتمنى ان تتجاهلوا الاخطاء ان وجدت الكتابة صعبة من هاتفي ، انا اكرهه  ولكنه كل ثروتي لذا انا احترمه ، اعلم الجملة تبدو غبية لكنه الواقع اعزائي 

التعليقات

  • ياسمينة

    اتمنى ان تكون ايامك هذه افضل وان تكون قد وجدت الطريق خارج ذلك الفيديو وان تكون قد استيقظت من احلامك لتحقيقها 🌸⭐
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق