بدون مبالغة ،،،

عبق

عبق

رضا تشعر بالرضا، بتاريخ نشرت

رتبت غرفتي فترتبت افكاري ...

كنت بسبب انشغالي لا اهتم كثيرا بترتيب غرفتي ولاترتيب دولابي(خزانة الملابس) فكل شي اريده ابحث عنه طويلا ويأخذ من وقتي وجهدي ومزااااجي ايضا،  الكثير الكثير  وفي سنه من السنوات شاهدت مقطع يوتيوب لسيده تعرض طريقة ترتيب الغرفه والدولاب وتنظيم الثياب وادوات الزينه وكل شي له مكان مخصص لايتغير لم تكن المعلومات في الفديو جديده لا ابدا معروفه وانا لدي لكل غرض مكانه الخاص ولاكن سرعان مايختلط الحابل بالنابل ههههه،،،
شدني جدا ذاك الترتيب والسبب كما قلت ليس لان محتواه جديد لا بل لان الوقت الذي شاهدت به مقطع الفيديو كان منااااسبا جدا فقد كنت مرهقه من تراكم المهمات وبعثرة الثياب والادوات تخيلت عندما استيقظ للذهاب للعمل كيف سيكون كل شي سهل لو رتبت غرفتي بهذه الطريقه لن اضطر لقضاء دقائق صمت امام دولابي كل صباح لانسق ما سأرتديه واااانزل مسرعه لانظر هل الحذاء المناسب لهذه الثياب موجود وبحاله جيده هل الحذاء موجود ام يرقد بسلام في خزانه احذيه احدى الصديقات  ههههه واعود ادراجي صاااعده ذلك الدرج المتعب لانظر هل الحقيبه التي بها اغراضي مناسبه لذلك الحذاء وتلك الثياب ياااالله والله تعبت )🤢
المهم لم انتظر طويلا قمت مسرعه واتجهت لدولاب الثياب ( خزانة الملابس)) ومنذ ذالك الوقت وانا انعم بررراحه لامثيل لها وترتبت مع دولابي افكاري وخف الضغط وتوفر الوقت وهدء المزاج  واصبحت نصيحتي لكل من تشكو لي لخبطة افكارها واضطراب يومها ونفسيتها غير المستقرة بدون مبالغه انصحها ترتب غرفتها ،،،،،،،
ملاحظة الظاهر أنني وبعض افراد عائلة يومي حولنا  يومي الى (ذكرياتي))😇

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق