هل وصلتُ وأخيراً؟

هل وصلتُ وأخيراً؟

إنسان تائه

إنسان تائه

بتاريخ نشرت

عندما أجد في حياتي بعضاً من السّلام والسّعادة:

 يجفّ حبر قلمي وينفد بحر كلماتي وتنتهي حرب أشباحي.

وعندما تجدوني صامتاً معدوم الأشعار، فاعلموا أنّي أفضلُ من الأمس.

وعندما تشهدوا قلّة كلماتي، فاعلموا أنّها محمّلةٌ بالكثير من المشاعر، من البهجة، من الأمل.

.

.

.

  

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق