يوميه

ماريه

ماريه

سعادة يشعر بالسعادة ، بتاريخ نشرت

حسنا ، كان يوما جميلا . 

بداية تأخرت في الاستيقاظ هههه ، ثم ذهبت للمدرسة ، حمدا لله استطعت جمع الحزب . في نهاية الحصه تكلمت مع فتاة تدرس معي تدعى أمال عن الدراسة في ولاية اخرى والاقامة الجامعية وو هي تدرس علوم . 

بعدها أتيت إلى المنزل ، أكلت كثيرا ، ثم شرعت في قراءة كتاب أجمل قصة في تاريخ الفلسفة ، قرأت 100 صفحه منه ، بعدها تكلمت مع صديقة تعرفت عليها حديثا تدعى خديجه تدرس انجليزية في ولاية اخرى ، كلمتني كثيرا عن تجربتها ، كما تكلمنا عن الكتب والانمي والنشاطات ، استمتعت معها كثيرا .

ثم ذهبت لشراء متن الاجرومية شعرا من مكتبة معروفة جدا ببيع الكتب الدينية وما شبه ، لكن لم أجد عندها ، انصدمت !! قررت الذهاب لمكتبة اخرى فوجدت الطريق لها مغلقة بسبب وفاة هناك ، (كنت مع ابن أختي) فذهبنا من شارع آخر لأول مرة أمر منه ، ثم لم أجد أيضا ! فعدت إلى المنزل لأني لا اعرف مكتبات قريبة اخرى .

كنت قد التقيت مع أختي قبل الذهاب فقالت لي اشتر لي أيضا واحدا ، لأن مدرس القرآن أمر الأطفال باقتناء هذا المتن وحفظ مقدمته واستعراضها غدا ، عندما عدت إلى المنزل بحثت عنها في الانترنت وكتبتها مرتين واحده لحسام وأخرى لمصطفى ، ثم ذهبت الى مصطفى واعطيته واحده .

بعدها عدت إلى المنزل ولقنت حسام القصيده ، وهو يحفظ فيها لحد اللحظه مع انها سهلة . 

تعبت جدا لذا سأنام، أرجو أن لا انام غدا بعد الفجر كي اتمكن من فعل بعض الامور المهمه . 


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق