العودة 😊

Miiiine

Miiiine

بتاريخ نشرت
ربما كنت شخصا مزاجيا،  يبكي على نهاية مسلسل يموت فيه البطل و تظلُّ البطلة وحيدة تربي ابنهما ، انطوي على نفسي عندما يقول لي أحدهم أن البثور في وجهي كثرت او قلّ وزني بشكل واضح .. امشي وحيدة في طريق تملأه العتمة رغم وجود من ينير لي الطريق ، أعلم اني أترك الجميع في لحظات يجب أن اكون فيها بجوارهم،  و اني دوما أخسر الأشياء التي أحبها،  لكني أركض كثيرا خلف احلامي، اشتاق بشكل لا يصدق لمن احبهم رغم اني لا أقول ذلك .. اكتب كثيرا و لا يعجبني ما اكتب ، أشاهد الافلام والمسلسلات البائسة التي تترك وجهي منتفخا من الحزن ، أقول سأجمع المال ، ثم  أنفقه على الاكل و الكتب.. 
لكني رغم مزاجيتي المفرطة ، حين أخطئ اعتذر ، و حين أحب اصدُق ، و حين اقول اني سأصل إلى شيئ ما ، أصل له .

التعليقات

  • Khalid Ayman

    سيدتي، إن مزاجيتك تِلك أراها تحت بند "المزايا" تَقبع..
    أنتِ أنتِ كما أنتِ..
    لا أنتِ هُم... مُطلقاً.
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق