يا لهم من أوغاد.. هل تم تضخيم مرض كورونا إعلاميا؟

Mo Ri

Mo Ri

بتاريخ نشرت

منذ منتصف رمضان الفائت قد أعلن كورونا وصوله الى أطراف عائلتنا، توفى زوج أخت جدتي ثم لحقت به أخت جدتي بعد يومين. أصبح لا يكاد يمر أسبوع إلا ونسمع بوفاة شخص آخر.. وفي آخر يوم في رمضان توفى عمي وبعد مرور شهر تقريبا توفت جدتي.. بعدها بأسابيع قليلة ذهب أحد الأقارب لإحضار والدته لمقابلة الطبيب، كان يتحدث معها ثم ذهب لإحضار القهوة وعاد فوجدها فارقت الحياة.

قبل أيام بدأة الشوط الثاني من كورونا، توفى إبن عم والدي قبل أمس ولحق به أخاه صباح اليوم وترك زوجته مريضة.. لا تستطيع حتى أن تبكي عليه!

بعد كل هذا يأتيك شخص رأسه مربع ويقول لك كرونا كذبة.. يا له من وغد ويا لهم من أوغاد من يروجوا لهذه الأفكار المهُلكة.

‏( ﺃﻧﻪ ﻣﻦ ﻗﺘﻞ ﻧﻔﺴﺎ ﺑﻐﻴﺮ ﻧﻔﺲ ﺃﻭ ﻓﺴﺎﺩ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺽ ﻓﻜﺄﻧﻤﺎ ﻗﺘﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺟﻤﻴﻌﺎ ‏)

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق