سك على بناتك

A kadry

A kadry

بتاريخ نشرت

المرحوم المبدع الاستاذ فؤاد المهندس وفريق عمل مسرحية سك على بناتك .

تجسيد لواقع لون من الوان الاسر حيث ترحل الام كم الكوميديا كيفية التعامل مع البنات فهل نملك اليوم دكتور رأفت الرجل الغارق في الحب وفي نفس الوقت يستحي من ان تعلم بناته فيفقد السيطرة على تربيتهن ليفاجأ انه في وادي وبناته في وادي ويتنازل عن شرقيته بحكمة ليسعد بناته بعد اكتشافه انه قد اخطأ في تربيتهن بطريقته .

طيب وايه الجديد يا عم مسرحية بديكور واحد مؤثرة كالعيال كبرت بكم بسيط من الممثلين تناقش قضية بكثير من الضحك .

الجديد بقى ان محدش حاليا عنده بنت فكر حيربيها على قديموا زي بيوت ابويا وفي الحالة دي حيبقى دقة قديمة وممكن يفقد بنته بسبب الخنقة وكتر الاعتراضات . ولا رباية مودرن وهنا احتمالية الفقد كبيرة .

في الواقع انا مش عارف ومشفق برضه لان في فجوة كبيرة بين الاجيال جيل عنده كل الامكانيات وجيل احلامه اللي كانت بس مجرد تفكير وحلم تتحقق الان وملموسة .

بصراحة انا فعلا محتار ومش عارف هل نسك على بنتنا ولا نفتح ومفيش وسط لو واربت الباب في الحالتين خسران . ربنا يستر .

اذكر الكلمة العبقرية في المسرحية للراحل محمد محسن ( حنفي لا يحبذ )

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق