كتاب ... مدونة ... والكثير من الروائع!

كتاب ... مدونة ... والكثير من الروائع!

طارق الموصللي

طارق الموصللي

استمتاع يشعر بالاستمتاع، بتاريخ نشرت

 حسنًا! من الواضح أنني شخص مشغول للغاية، لذا أرجو عدم إزعاجي بعبارة (أين كنت طيلة هذه الفترة؟).
لأن جوابي لن يكون أقل من (أنا مقصّر!)   

الحقيقة تكمن في التفاصيل.
فقد دأبت منذ بضعة أسابيع على محاولات عدّة للانتقال من خانة "مستقل" التي لطالما فاخرت بها، إلى خانة "رائد أعمال"... بالطبع فالمصطلح لا ينطبق عليّ .. (حتى الآن على الأقل)، لكنني أسعى لردم الهوة على كل حال.

أنهيت لتويّ كتابي الإلكتروني العظيم و الذي حمل عنوانًا لا يمكن لأحدهم الإتيان بمثله:

السر الأعظم للسيطرة على نتائج البحث

الكتاب رائع للغاية! ومع ذلك سأتنازل بقبول انتقاداتكم وملاحظاتكم.

الأمر الآخر، والذي لا يقلّ روعة عن سابقه هو:
انطلاق مدونتي الرسمية الخارقة. لن أطلب منكم زيارتها... لأنكم ستقومون بذلك من تلقاء أنفسكم!
حيث سيظهر فيها وجهٌ لم يظهر لأحد منذ 10 أعوام! سأدع لكم أعزائي فرصة اكتشافه بأنفسكم.


أمرٌ أخير، هناك حلم على وشك أن يتحقق، أليس كذلك؟ @Hussam3bd



التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق