السرعة البغيضة!

السرعة البغيضة!

طارق ناصر

طارق ناصر

جنون يشعر بالجنون، بتاريخ نشرت

أمشي قليلًا فإذا الطريق قد انتهى، ألعب قليلًا فإذا الليل قد ولى، أدون قليلًا فإذا اليوم قد انقضى.

 ما هذه السرعة التي تجتاح الأيام والأشهر؟ أين كنت يا أيتها السرعة البغيضة؟

 لماذا لم تأتي في الأوقات العصيبة كالامتحانات؟ كأيام الدراسة الطويلة؟ كانتظار موعد خروج النتائج؟ لماذا تحضرين فقط في أيام نجد فيها متعتنا وراحتنا، هل ظلمناك أيتها السرعة؟ تكلمي لماذا تنظرين معي بهذه النظرة البغيضة؟

لا جدوى منك أيتها السرعة، فأنت كالصفر لا يفيد شيئًا في عمليات الجمع والطرح، يا ترى هل ستعودين لرشدك قليلًا وتكوني خليلتنا في اجتياز الأيام العصيبة والاستمتاع بالأيام المرحة مرة واحدة فقط؟  

- لا 

شكرا على تضييع وقتي بكل هذه البساطة. 

- لا شكر على واجب

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق