لنقل أنها عودة.. أو شبه عودة، المهم أنها عودة.

لنقل أنها عودة.. أو شبه عودة، المهم أنها عودة.

طارق 🍎

طارق 🍎

رضا يشعر بالرضا ، بتاريخ نشرت

4 أيام على... 

الساعة لدي تشير إلى الواحدة والنصف ليلًا، تائه، أريد مشاهدة الحلقات الأخيرة من مسلسل The Resident وأريد في نفس الوقت قراءة المزيد من رواية ظل الريح التي قرأت أول 60 صفحة وأعجبت بها، وفي نفس الوقت أريد فقط تصفح الانترنت وقراءة أي شيء يأتي أمامي.

قللت من وجودي في الانترنت في الآونة الأخيرة، أكتفي بزيارة انستغرام ونشر بعض الصور التي ألتقطها، وأحيانا أزور فيسبوك وتويتر ولا أنشر شيئا، فقط نظرة خاطفة وأخرج. أزور حسوب أحيانًا، ويكون ذلك عندما أستعمل الحاسوب وأرى أيقونة الموقع في مفضلتي تراقبني وتنتظر مني الضغط عليها. وأزور يومي أحيانًا أيضًا، كتبت من قبل بعض الكلمات لكنني قمت بحذفها كلها وخرجت من الموقع، عندما أجبر نفسي على شيء سأكون بمزاج يجعلني أقوم بإلغاء القيام به في أي وقت. 

فقدت الرغبة في إثبات وجودي افتراضيا، كأنها علاقة عابرة انتهت للتو. 

لماذا أكتب الآن؟ فقط اشتقت للكتابة هنا وتفريغ الهراء الذي لا فائدة منه. قد أكتب في الأيام المقبلة، كل شيء في حياتي حاليا مرتبط بالرغبة. ما أرغب به أفعله، ما لا أرغب فيه لا أفعله بكل بساطة. لست أجبر نفسي على شيء بعد الآن، أحاول تبسيط حياتي أكثر من السابق. 

أما عن أربع الأيام التي بدأت بها اليومية فهي عن عيد ميلاد أحدهم. تقول الشائعات أنه سيزيد في رصيده عام آخر. مازالنا نبحث عن صاحب الشائعات لكن لحد الآن هناك الكثير غير مصدق، لأنه من المحال أن يمضي الوقت بهذه السرعة. 

حقا أصبحت الأيام أسرع، لم أصم رمضان أسرع من هذا، ولم أمضِ عامًا أسرع من هذا. 

على كلٍ، قد تجد ما أكتبه فوضويًا نوعا ما، لكن لا بأس سلكلي، لم أكتب شيئا منذ مدة، وأحاول العودة ببطيء. 

صيامكم مقبول جميعًا، وعيدكم مبارك مسبقًا، وكل عام وأنتم بسعادة وابتسامة. 

التعليقات

  • Huda

    “فقدت الرغبه في اثبات وجودي افتراضيًا..”
    اظن ان هذا ما يصيبني في الآونة الاخيرة ايضًا إلا اني لم انفكّ عن الكتابة وأرجو ذلك منك ايضًا...
    في اعتقادي ان مايدور في مخيّلتك اكثر من كونه هراء! استطيع رؤية هذا بين اسطر يوميّاتك (:
    1
  • نيزك

    حقاً الوقت يمضي بسرعة مخيفة :(
    عيدك مبارك انت ايضا✨
    1
    • طارق 🍎

      وجدت رقم 3 على التعليقات وأصابني شك أنني أتذكر تعليقين فقط، فوجدت تعليقك.
      أعتذر لم يصلني إشعار بتعليقك، لا أعلم ما الخلل.
      على كل، عيدك مبارك نيزك، اشتقنا لك.
      1
      • نيزك

        لاا لابأس أتعلم، هذا يحصل معي ايضا! 🤔 يبدو ان هناك عطلا ما

        شكرا لك😄
        1
  • رياض فالحي

    عيد مبارك مسبقا.
    مشتاقين لك كثيرا فلا تطل الغياب
    أظنك أو أجزم انك كنت تكتب في مدونة رائعة بإسم مغاير ,واصل التدوين و لا تقطعه على الأقل مرة كل أسبوع أو عشرة أيام.
    الأيام تمر مسرعة جدا
    2
  • ربى

    ولكن لماذا...؟ أريد شخصا اشاكسه
    معك أقل من 24 ساعة والا وجدت عنك بديلا..لقد بدأت عطلتي للتو
    3

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق