Waiting

Waiting

Unbekannt

Unbekannt

بتاريخ نشرت

انتظر في غرفة الانتظار ، ليأتي دوري ، ربما سيعلم ما هي آلامي و أوجاعي ويصف لي ما يعالج آلامي الجسدية ، ولكن ماذا عن الام النفس والروح ، ماذا عن ذالك الأرق الذي اقلق الكثير من ليالي حياتي ، ماذا عن عن الجهل والخوف من المستقبل  . ماذا عن تلك المشاعر الدفينة في داخلي التي احاول تجاهلها لعلي لا اتذكر ذالك الشخص الذي فقدته بسبب سياسات دول قذرة بسبب مصالح شخص وتمسك اخر بالكرسي بسبب جشع الناس لم افقد الا افضل الناس ، وكأن ملاك الموت لا ينادي الا اصحاب القلوب الطيبة والنظيفة ، لن يستطيع الدكتور ان يتحسس جزء ولو بسيط من خلال سماعته الطبية او احدث الات تصوير الرنين المغنطيسي المتوفرة بالبلاد .


انتظر وانتظر وكلي امل ، لعلي أجد ما يشفي علتي التي لن يصفها كلمات من قلم حبره بحار ومحيطات العالم . 

انتظر ...   وانتظر.......




التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق