التعافي

Unbekannt

Unbekannt

بتاريخ نشرت

بدأت بإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح ... 

قمت بانهاء العلاقة مع الفتاة الكبيرة "ياسمين" قلت لها ان اهلي لن يوافقوا على هذه العلاقة .. بدأت بالبكاء وبدأت تترجاني وتطلب مني ان اسمح لها بان تقنع اهلي .. هذا الشيء مستحيل طبعا .. مازلت تتصل وتبعت الرسائل يوميا .. توقفت عن الرد او ارد بكلمة واحدة

بدأت صديقتها بالاتصال بي .. سببوا لي وجع راس والله ... 


كنت البارحة مع الصغيرة " لينا" التقينا اعدت لي الطعام .. قلت لها انني لا اشعر انها تحبني وانا صادق وبهذا الكلام طبعا .. فهي دائما جامدة بمشاعرها ، منغلقة على نفسها ، لا تحدثني حتى احادثها .. بنهاية الحديث بدأت بالبكاء ، حضنتها قلت لها اخرجي كل ما بداخلك .. انتظرت حتى انتهت .. طلبت منها ان تذهب واتغسل وجهها .. خرجنا الى محطة القطار لانها كانت تريد الرجوع الى البيت ... كنت منزعجا من نفسي .. منزعجا جدا ... سالتني ما بك .. لم ارد .. سالتني عندما وصلنا الى محطة القطار مرة اخرى قالت اني خائفة من الشيء القادم من فمك الان .. بعد تفكير قلت اريد ان اعمل ( استراحة من العلاقة) لأعيد حساباتي .. لأرى ان كنت فعلا تحبيني وانا افعل المثل .. قلت لن نرى بعضنا لمدة شهر وان لم نشتاق لبعض في هذه المدة فنحن لا نحب بعض بالتأكيد ... حزنت .. انطلق القطار ... فوحت هاتفي رسالة منها تقول تتمنى ان ينتهي الوقت لتراني مجددا .. ازعجتني الرسالة لانني لا احب شخص كما يحبني .. وصلتني الان رسالة منها مفادها انها تريد ان تعرف ان كان مسموح لها ان تتواصل معي على الواتس اب .. لا اعرف ما ارد 


بعد اوصالي لها لمحطة القطار .. اتصل بي احد اصدقائي داعني للجلوس معهم .. الشباب من عدة دول مثل المغرب مصر الكونغو الصومال انكلترا المانيا و سوريا ..كنا نتحدث بلغة واحدة دنيا عجيبة كيف تفرقنا السياسة عن بعض 


اليوم ثاني يوم بالعطلة الصيفية .. اليوم يجب ان اذهب لحفلة عيد ميلاد أحدى اصدقائي .. لم اشتر هدية له الى الان ... ولا اعرف ماذا اشتري اصلا .. يجب ان استغل العطلة بشيء مفيدشهر ونصف , كنت افكر ان اذهب اسبوع hiking .. لم اقرر بعد الى اين ربما اذهب الى جبال الالب .. 

 استيقظت الان ورأسي يؤلمني .. ضوء الشمس يضرب في عيني .. مزعج ولكن الحرارة جميلة 

هل لديكم اقتراحات لفيديوهات يوتيوب .. او اشياء ممكن ان اتعلمها او افعلها في الشهر ونصف 




التعليقات

  • إنسان تائه

    Ich hoffe, du bist traurig => Ich hoffe, du bist glücklich
    ما هذا الانفصام يا أخي :)
    في أي حال، أعرف أنك قد تكون غير متأكداً أو أنك قد تندم على تركك للفتاة الأولى، لكن اعلم أنّ هذا حقّك وربّما ستشكر نفسك لاحقاً على تحلّيك بالشّجاعة واتّخاذك القرار الصّحيح (بالنسبة لك).
    وبالنّسبة للفتاة الأخرى، أتمنّى أن تجد في نفسك الإجابة التي تبحث عنها. هل تحبّها أم لا؟ الإنسان قد يحبّ لكن في كثيرٍ من الأحيان قد لا يشعر بأي شيء باتّجاه أي أحد، أو أن يشعر بأنّه عديم القلب والمشاعر. هذا شيءٌ يحدث للجميع فهو طبيعيّ. ربّما بعد هذا الشّهر ستعود إلى حالتك الطبيعية وتستبين إن كنت تحبّها أم لا وإن كانت تحبّك فعلاً أم لا.
    لك الحقّ في التّفكير وأحيّيك على اتّخاذ قرار الاستراحة، لكن أتمنّى أن تتوصّل إلى نتيجة -- أيّاً كانت -- في أسرع وقتٍ، كي لا تحزنها وتظلما وتظلم نفسك.
    بالتوفيق.
    والسّلام عليكم :)
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق