السنهورى

السنهورى

عمر

عمر

بتاريخ نشرت

لا تكسب دعوى و تخسر نفسكفهو يقول في إحدى مذكراته :المحاماة فن قبل ان تكون مهنة ... ليس المحامون محامين كلهم بالضرورة . فليس كل المصاديق تمثل مفاهيمها ... ليس عمل المحامي فقط معرفة القانون ، فالكثير يعرف النصوص حتى من غير المحامين ، لكن حقيقة دور المحامي تكمن في دراسة الوقائع كدراسة القانون و النظر إلى ما يمثل هذه الوقائع في نصوص القانون ، على المحامي الانتقال إلى الوقائع المهمة في القضية فالقاضي أعلم بالقانون . المحاماة فن الحجة و الجدل و البرهان و الإقناع ، فقد كان رواد الفلسفة محامين بما يملكون من حجج و لغة عالية و نظرة ثاقبة ... و كثير من الشعراء كانوا محامين بما يمتلكون من أدوات اللغة و البلاغة و الفطنة ، فليس عمل المحامي الفصل في النزاع إنما هو عمل القاضي .ليس من عمل المحامين قلب الثوابت أو تظليل الحقائق ، فلا تشعر بالفخر كثيراً عندما توزع الرشاوى لكسب القضايا لأنك أصبحت مجرماً بسبب مجرم فأنت إذن مثله لأنك تخسر ذاتك لتربح قضية ... فالقضية رابحة و ستكون انت الخاسر . ان تسرق حقوق زملاءك المحامين و ان تنافسهم بصور غير مشروعة فهذا أقرب للدناءة و أبعد ما يكون من الأخلاق الرفيعة التي هي أساس مهنتك ...لا تكذب و لا تعطي الوعود فإنك لستَ صاحب قرار فانت لستَ مسؤولاً عن النتائج . و قبل ذلك كله كن أنســانا لتكن محامياً  ..

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق