اجابة عن تساؤل في صراحة قادني لتأمل صغير

اجابة عن تساؤل في صراحة قادني لتأمل صغير

زمردة

زمردة

سعادة يشعر بالسعادة ، بتاريخ نشرت

مرحبًا 

لم افتح حسابي في صراحة لثلاثة ايام، وعدت بالامس ووجدت هذا التساؤل:

لماذا فتحت المدونة؟
لأنني اردت ان اجرب ذلك، كنت نشطة على حسوب io، واصبحت اكثر نشاطًا في يومي، وبعدها فكرت في ان احظى بدفتر (مفكرة، كراسة) لي وحدي.
ايضًا، لأنني احتاج للعمل على منصة ووردبرس، وقبل ان اجربها في مشروعي، قلت اجربها بشكل عادي يحتمل وجود الاخطاء، قبل ان اضع نفسي في الموقف الحقيقي في الحياة الحقيقية.  

في الحقيقة السبب الذي وجهني لكل هذه الاسباب هو نصيحة يونس بن عمارة.    >@younes  ،  جزاه الله خير، نصحني بأن اضع ما اكتبه في حسوب io، في مدونة، وانها ستكون مفيدة، لقد شجعني على الكتابة،  وانا ممتنة كثيرًا له، ومنذ ذلك اليوم وهناك تلك الفكرة التي تنتظرني لأجربها. 

وللعلم قبل هذه المدونة كانت هناك تجربة ، لأستعد لهذه المدونة، 😂 وفشلت، وتركت الموضوع لفترة، وبعدها مع مواقف الحياة المختلفة عدت مرة اخرى.  
لا أعلم متى اصبحت بهذا القدر من التحفظ والبقاء في طور الاستعداد للاستعداد.  
ذكرني هذا باقتباس في احد فصول كتاب:
Startup mixology
حيث يقول: ( لدي الكثير من اوراق العمل، اخاف ان تصبح لي اوراق عمل لأوراق العمل) 

انا ايضًا لدي الكثير من الخطط، ولدي خطط للتخطيط لتلك الخطط.
فعلًا لا اعلم كيف وصلت لهذه المرحلة، لكن مادمت هنا اتركوني احاول ان اتعلم كيف استمتع بالرحلة قبل الوصول للهدف، ففي النهاية انا سيهمني (كيف وصلت) لأنه سيحدد شخصيتي ونضجي وحياتي، بينما الآخرين اكثرهم سيهمه (إلى أين وصلت).  
مهلًا، هذا التأمل كله نتيجة هذا الحوار الغني مع ايفي>@Evey  😂 في اليومية السابقة : 

----------
اي استفسار او سؤال في صراحة، سأجيب عنه هنا، او في مدونتي.
اود فعلًا ان اشكر من كل قلبي، الكلمات الطيبة التي وجدتها هناك، انا ممتنة فعلًا لقرائتي لتلك الكلمات التي يرسلها اشخاص مجهولون طيبون، ادعوا لكم من قلبي بالخير والسعادة.
---
لا اعلم لمَ لا تصلني اشعارات صراحة، سأبحث في الموضوع اكثر، على طاري الاشعارات،  هناك اشعاران بنفس الحرف يصلاني يوميًا، ممتع النظر لاختلافهما والتصميم،

 احتاج صديقات في حياتي مختصات بالتصميم وتجربة المستخدم وهذه الامور الفنية، استمتع دائمًا بأحاديثهم. 

------ 

احيانًا يكون حجم الايغو كبير عندي، فأتسائل، لو ألّفت كتابًا، ما المتوقع مني ان اكتبه؟ لا اعرف حتى ما الذي اتوقعه من نفسي، فكتاباتي تدفعها ملاحظات وتأملات على مواقف يومية، او تساؤلات الآخرين في مجال تخصصي.


وفي الحلقة الأخيرة، تسوقني الاقدار للتعامل مع محتوى للاطفال واليافعين احيانًا بطريقة عجيبة! كلما عرضت خدماتي في الحياة الحقيقة،  أتلقى ذاك النوع من الطلبات بشكل عشوائي، وعندما يتم توزيعي للتدريب او عمل ما بشكل عشوائي علقت مع جماعة اطفال عدة مرات!  
وعندما يتطلب الامر مهارات قيادة لطيفة وصارمة، فإنني آخذ شهيق نهيق وبلا فائدة.
---
عندما اقول كتابة تأمّلات ، فإنني احاول ترجمة كلمة reflections ،  حيث كان علينا كتابة الكثير منها ايام الدراسة الجامعية،  ففي المواد العربية كانوا يسمونها اوراق التأمل، ولا اعلم لماذا وقعها يبدو غريبًا عليّ بينما كلمة reflection،  عادية جدًا.
كنت اكره كتابتها لأنني لا استطيع ان اكون صريحة  تمامًا، وإلا سأقع في احد الخيارين إما رسوب، او مصحة نفسية، وقد كدت اقع في الخيار الاول ونجوت منه بتقدير D، ولله الحمد 😂.
 ------- 

( وَلَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَهُ الدِّينُ وَاصِبًا أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَتَّقُونَ (52)  وَمَا بِكُم مِّن نِّعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ ثُمَّ إِذَا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فَإِلَيْهِ تَجْأَرُونَ (53)ثُمَّ إِذَا كَشَفَ الضُّرَّ عَنكُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنكُم بِرَبِّهِمْ يُشْرِكُونَ(54)) سورة النحل

التعليقات

  • يونس بن عمارة

    كتاباتك جميلة ومفيدة ونريد الاستمرارية وتكثيف المحتوى قدر المستطاع. متابع لك وشكرا لذكرك فكما الهمتك الهمتني للمواصلة.
    1
  • ربى

    سؤال بعيد عن موضوعك قليلاً...ما هو صراحة هذا فأنا لا أعرفه الصراحة 😅
    3
    • زمردة

      😂 😂 بصراحة، صراحة موقع، يتيح لك فتح حساب ونشره لتتلقي التعليقات بدون ان تعرفي المرسل.
      هدفه الاساسي هو ان تستلمي النقد بشكل غير شخصي، وكان له تطبيق، لكن للاسف تم حذفه لأنه اظن تم اساءة استخدامه.
      1
    • زمردة

      هذا هو
      sarahah.com
      1
  • طارق ناصر

    أتابع مدونتك، ولم تنشري فيها منذ زمن :( لكن يجدر الذكر أن ووردبريس التي تدونين فيها ليست نفسها ووردبريس المواقع العادية، يعني لو تنشئين موقع لمشروع مستقبلي ستتغير الواجهة جدريا.
    وفي الحقيقة أنا صاحب السؤال، أعرف جيدا التفاعل الإيجابي عندما يتلقى أحدهم سؤالا على صراحة، لذا أحرص دائما على السؤال ولو كان تافها.
    دمت.
    2
    • زمردة

      جزاك الله خيراً على سؤالك، بالفعل تفكيري بالموضوع كان جيدًا لي، اكبر دليل انه جعلني اكتب يومية عنه
      ليس لدي خبرة بالووردبرس، وانا احاول فعلًا ان اجد أتعلم، على الاقل إن لم استطع استخدامه، سأعرف كيف اطلب الخدمة من شخص خبير فيه.
      2

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق