الإنفجار العظيم ..

الإنفجار العظيم ..

الوافي الشرقاوي

الوافي الشرقاوي

بتاريخ نشرت



يوما بعد يوم في التفكير امعن وكل ندم، عادة الانسان الطبيعي يندم على ما ارتكب من ذنب و خطأ عكسي انا !، في طفولتي عرفت بين ابناء الحي وزملاء الدراسة بالفتى المستقيم الذي لا يكذب و لا يشتم و الاهم انه لطيف لا يرفض طلبا، وكل هذا انذاك كان يشعرني باني انسان طيب و احس بالرضى بالنفس ، لأكبر وانضج مدركا اني كنت استغل ، ولم اكن اقدم المساعدة وانما تنتزع مني !، احطت نفسي باشخاص كنت بفترة مقتنعا بانهم "اخوة" ليسقط قناعهم ، فينكشف لي ان جلهم لم يصادقني الا لمصلحة ! ، لم يكن الحل سوى تغيير نفسي و تصرفاتي ، ليس الامر اني مللت التضحية #براحتي في سبيل #إسعاد الاخر و إنما ان أجبر على ذلك .. لا ..لا لن أقضي حاجة لاحد الا برغبتي ..

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق