خطورة القدم السكري

خطورة القدم السكري

amr eslam

amr eslam

بتاريخ نشرت


يجهل الكثير من مرضى السكري مدى خطورة ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم (سكر الدم) لفترات طويلة، فينجرفون وراء رغباتهم في تناول الأطعمة الممنوعة مثل الحلويات والمخبوزات والنشويات بكميات كبيرة.

ومن أخطر تلك المضاعفات قرح القدم التي قد تؤدي إلى غرغرينا القدم، ما الأمر الذي قد يستدعي بترها، لذلك من الضروري علاج قرحة القدم السكرى ومتابعتها متابعة دقيقة مع الطبيب المتخصص. 

ما هو القدم السكري؟

القدم السكري عبارة عن مجموعة من التغيرات المرضية التي تطرأ على القدم نتيجة ارتفاع مستوى سكر الدم لفترات طويلة، وتتمثل في نوعين من التغيرات، وهما:

  • الاعتلال العصبي السكري

ارتفاع سكر الدم لفترات طويلة يؤدي إلى تلف الأعصاب الطرفية مما يُفقد المريض الشعور في القدمين، فلا يشعر بالجروح أو الآلام الناتجة عن ارتداء الأحذية الضيقة أو أي من مسببات الألم، مما قد يجعل المريض مصاباً بجرح عميق في القدم وهو لا يشعر، فيتعرض هذا الجرح إلى الإصابة بالعدوى، إلى أن يصل إلى حد الغرغرينا.

  • أمراض الأوعية الدموية الطرفية

يؤثر مرض السكري على الأوعية الدموية الطرفية في اليدين والقدمين، ويؤدي إلى تراكم الترسبات الدهنية على جدرانها مما يتسبب في ضعف تدفق الدم للأطراف، الأمر الذي يجعل الجروح تلتئم ببطء.

علاج قرحة القدم السكرى

  • العلاج غير الجراحي

العناية بقرحة القدم والحفاظ على نظافتها لمنع تلوث القرحة هي أولى خطوات العلاج، فيجب تطهير القرحة يومياً ووضع ضمادة عليها ومراقبة حدوث أي غرغرينا في القدم.

  • العلاج الجراحي

إذا فشل العلاج غير الجراحي يلجأ الطبيب إلى الإجراء الجراحي والذي قد يشمل واحداً مما يلي:

  • إزالة الأنسجة التالفة للحفاظ على الأنسجة المحيطة.

  • بتر الطرف المصاب للحد من انتشار الغرغرينا.

  • جراحة الأوعية الدموية الطرفية من خلال وضع دعامات لتوسعة الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم.

لمعرفة المزيد عن جراحات الأوعية الدموية الطرفية لمريض القدم السكري يمكنك الاطلاع على المقالات المدونة بموقع الدكتور عبد الحميد، استشاري جراحات الأوعية الدموية والقدم السكر.

  عيادات الدكتور محمد عبد الحميد | دكتوراة جراحة الأوعية الدموية (drabdelhamidclinics.com)



التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق