4....ثواني

4....ثواني

شخص ما.

شخص ما.

حزن يشعر بالحزن، بتاريخ نشرت

هو مجموع الثواني التي أعيش فيها سعيداً يوميا

أي ما نسبته 0.0046 من اليوم فقط 

تبدأ منذ لحظة استيقاظي ، أكون بعدها سعيدا لأربع ثواني فقط قبل أن تهاجمني ذكرياتي 

و تذكرني بأني مريض و في أي لحظة قد أعود للمستشفى لأقضي فيه أشهرا في ألم و لربما اسوء 

و تذكرني بأني لا أستطيع تحقيق بعض مما أريد فلن أكون قادرا على تناول أكلتي المفضلة عندما كنت صغيرا 

لن أكون قادرا على الارتباط بشريكة حياة 

لن أكون قادرا حتى على الذهاب مع أصدقائي لاني لا أستطيع تناول نفس طعامهم 

و بدأ من الامس لن أكون قادرا على التحدث مع أبي بأريحية 

لن لن و لن .................... و الكثير من لن تكون قادرا على 

أرفع الشكوى الى الله لعله يشفيني 

مع ذلك أنا ممتن جدا لتلك الأربع ثواني فلولاها لما كنت قادرا على التحمل 

و أتمنى من كل قلبي أن لا يأتي يوم و أخسر تلك الثواني الأربع 


التعليقات

  • SooMaa

    شفاكَ اللهُ أخي ، لعله إبتلاء أراد اللهُ بِه أن يُطهِّرَك من دنَسِ الذنوب
    إرجِع لرَبِّك واسجد سجدةً طويلةً جداً لا تَرفع منها إلا وقد تملص الحُزنُ من قلبك.
    لقلبك السعادة
    0
  • Ahmad Aljabr

    اصبر عزيزي ولا تقف عند هذا الحد .. أربع ثواني غير كافية وأنت تستحق أكثر من ذلك بكثير ..
    عليك بالصلاة بغض النظر عن ديانتك (التقرب من الله) وطلب ما تريده بإلحاح
    فـ جميعنا ضعفاء في هذه الحياة ، ولا تظن أبداً أن الشخص الذي يملك الصحة أو المال أو أو هو أقوى منك ..
    صدقني النهاية واحدة لنا جميعاً والمدة قصيرة جداً فـ اغتنم من السعادة فيها قدر ما تستطيع <3
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق