نظرة على الوجه الاخر للثورة

شخص ما.

شخص ما.

إحباط يشعر بالإحباط ، بتاريخ نشرت

اذا كنت غني استأجر بيت 

واذا كنت مواطن عادي استأجر شجرة!

هذا حال النازحين مع الانصار اللي ما يعرفو بأي لحظة يصيرو نازحين

البيت في الشام لا يتعدى اجاره الشهري ١٠٠$ ولكن في ادلب إن كنت في موقع استراتيجي وقريب من النازحين اصبحت تحصل على ٤٠٠$ وحتى ١٠٠٠$ اجار للبيت الواحد شهريا، لجأ فقراء الحال لأشجار الزيتون المنتشرة بكثرة في المنطقة ليستضلوا بضلها وينامون في البرية بما أننا في فصل الصيف، لكن ضعاف النفوس وعديمي الإنسانية فكرو بفكر ريادي الاعمال وقرروا أنه يمكن الاستفادة من كل شيء فأصبحوا يُأجرون ضل الشجرة مقابل ١٠٠٠ليرة في اليوم

فماذا نقول لعدونا إن كان جيراننا وحلفائنا الذي بأي لحظة معرضين لمواجهة نفس المصير في أي لحظة.

حسبنا الله ونعم الوكيل

هذا فيديو لتجارب روسية لفعالية الاسلحة على ارض الواقع وليس العاب نارية مثل تلك التي نراها على برج خليفة في رأس السنة.

https://youtu.be/CCleLp3gNRQ

التعليقات

  • رياض فالحي

    الحرب تجعل الإنسان يتخلى عن إنسانيته و تكشف كم هو عدو لأخيه الإنسان.
    هؤلاء هم تجار الحروب لكن لن يدوم لهم ذلك المكسب .
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق