هل غضبت مني يا حبيبة القلب

شخص ما.

شخص ما.

حزن يشعر بالحزن، بتاريخ نشرت
صدقيني لم أكن أقصد أن أجرحك، لم أعلم أنك مجروحة و جناحك مكسور و خاطرك كذلك، لم أكن أعرف أنك تتألمين و تكتمين دموعك منذ سنين، ليتني أرجع لك البسمة و أجعل أيامك أحلى، لماذا لا تنسين من أدمى قلبك فهو لا يستحق منك كل ذلك الحزن، و لماذا تغضبين؟ هل تشعرين بالضياع؟ هل فقدت شغفك؟ هل كرهت الرجال؟ ألا تستطيعين النسيان؟ هلا مسحت صفحات الزمان الماضي؟ هلا أرحت قلبك من وجعه؟ لماذا أنت غاضبة؟
ف.ف

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق