الحل الامثل للحصول على قوام رشيق ومثالي

elsobky

elsobky

بتاريخ نشرت

مشكلة الدهون من اسوأ المشكلات التي تواجهنا جميعا لأنها تفسد المظهر العام للجسم والشكل الجمالي وتجعل خياراتنا في الملابس محدودة ، لذلك من المهم التخلص من مشكلة الدهون بطريقة فعالة.

شفط الدهون بالفيزر من الخيارات الممتازة جدا في علاج الدهون ونحت القوام بطريقة مثالية وبسيطة، كما أن له الكثير من المميزات، أهمها:

فترة تعافي  سريعة

المميز في شفط الدهون بالفيزر عن عملية شفط الدهون التقليدية هي أن فترة التعافي أقصر بكثير. يمكن أن يختلف وقت الشفاء العادي بعد العملية ما بين نصف يوم إلى يوم كامل قبل أن يتمكن المرضى من استئناف حياتهم اليومية الروتينية. 

يمكن أن يختلف وقت الاسترداد الكامل للنشاط قبل استئناف النشاط البدني الكامل من 14 يوم إلى 21 يوم. هذا هو الحد الأدنى للفترة الزمنية التي يجب على المرضى الراحة وتجنب أي مهام شاقة. 

هذه المدة الزمنية مهمة جدا ولازمة للانتعاش بعد شفط الدهون بالفيزر تعتبر أقصر بكثير من مختلف الإجراءات الأخرى التي قد تتطلب بعض أشهر من فترة تعافي بعد العملية الجراحية. ومع ذلك، قد تختلف فترة التعافي النهائية قليلا من مريض لآخر حيث تستجيب أجسام المرضى بشكل مختلف.

تجميل وشد الجسم

مع التقدم الكبير في إجراءات عملية شفط الدهون بالفيزر، هناك ميزة أخرى مهمة لعملية شفط الدهون في الأوعية الدموية وهي المرونة المتوفرة لأطباء جراحة التجميل لتحديد معالم الجسم. 

حيث تتضمن تقنية الموجات فوق الصوتية المستخدمة في هذه شفط الدهون كثافة في تجميل الجسم وتحديد محيطه حسب النتائج المرجوة للمريض. تعد الفتحات الصغيرة التي تم إجراؤها من أجل الجلسة صغيرة بشكل كبير ويتم عملها فقط في المناطق المستهدفة، مما يقلل من الندوب ويضمن أقصى النتائج. 

علاوة على ذلك، فإن الفتحات الصغيرة التي تحدث في هذه العملية تؤدي أيضا إلى الحد الأدنى من الألم والنزيف والكدمات.

الحد الأدنى من النزيف

من أهم فوائد ومميزات عملية شفط الدهون بالفيزر هي الحد الأدنى من النزيف والكدمات التي تنطوي عليها هذه الطريقة لشفط الدهون.

 بشكل عام، لا يوجد نزيف في العملية. ومع ذلك، قد يعاني بعض الحالات من ألم خفيف وتورم بعد العملية قد يستمر لبضعة أسابيع في وقت التعافي . أي أعراض كدمات أو تورم بعد العملية سوف تتلاشى لمدة ثلاثة إلى أربعة أسابيع.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق