لماذا تعتبر الكبسولة المبرمجة خيارك الأول للتخسيس

elsobky

elsobky

بتاريخ نشرت

تعد الكبسولة الذكية المبرمجة من أفضل الطرق العلاجية للسمنة خاصة وأنها إجراء غير جراحي يمكن إجراؤها بكل سهولة وبعد تركيبها يستطيع المريض ممارسة حياته بشكل طبيعي جدا.

تمتاز الكبسولة المبرمجة بالكثير من المميزات والتي من أهم تلك المميزات عدم تعرض الحالة لأي آلام أو جروح أثناء هذا الإجراء، فكل ما يحتاجه هو كوب ماء أو عصير ليتناوله من بعد كبسولة المعدة  حتى تتم فاعلية الكبسولة في نفس لحظة تناولها.

 هناك الكثير من المرضى يعانون من حساسية تجاه البنج أو من بعض الأمراض المزمنة وهذا يعد عائق لهم أمام حلم الوزن المثالي، حيث يناسبهم أبداً القيام بأي من جراحات علاج  السمنة مثل تكميم المعدة أو تحويل مسار المعدة المصغر حتى ظهرت طفرة جديدة في عالم جراحات السمنة لتجد الكبسولة المبرمجة الحل الأمثل والأفضل للتخلص من السمنة والوزن الزائد.

طريقة استخدام الكبسولة المبرمجة

بطريقة سهلة جدا يتم تناول الكبسولة من خلال تحضير الكبسولة مع كوب ماء أو عصير، يمكنك إتمام إجراء كبسولة المعدة الذكية  للتخلص من زيادة الوزن والسمنة. 

قم بتناول الكبسولة مع كوب الماء لتدخل الكبسولة المبرمجة إلى معدتك بطريقة سهلة جدا  ومن ثم مليء الأنبوب المصاحب للكبسولة بالسائل الخاص بها.

فهو محلول صُنع خصيصًا لهذا النوع من كبسولات المعدة حيث يقوم بنفخها لتملئ تقريبًا مساحة أكثر من 60% من حجم معدتك الأصلي. 

وبهذا تنتهي العملية بدون أي تدخل جراحي حيث تستقرار الكبسولة في المعدة ولن تحتاج لإجراء أي تدخلات جراحية والذهاب للمستشفى والخضوع للبنج حتى تتخلص من وزنك الزائد. 

ولكن من المهم جدا بعد تناول الكبسولة الذكية المبرمجة سوف يقوم طبيب علاج السمنة بفحصك من خلال الأشعة ليطمئن من استقرار الكبسولة المبرمجة بمعدتك وليس أكثر.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق