أماكن تجمع الدهون التي تعالجها تقنية الفيزر

elsobky

elsobky

بتاريخ نشرت

من المعروف عن تقنية الفيزر دقتها في القضاء على الدهون ونحت الجسم ليبدو ممشوقاً بطريقة مثالية جدا وهي الخيار الأمثل لأنها تعمل على شد الترهلات إلى جانب شفط الدهون.

سنتعرف على أهم المناطق التي تعالجها تقنية الفيز:

دهون جانبي البطن

دهون جانبي البطن والوسط من أكثر المناطق التي تتراكم بها الدهون بالنسبة للرجال، هذا هو المكان الأول للدهون الزائدة الذي يحدث دائما عند عندم ممارسة الرياضة لفترات طويلة.

ما يجعل المشكلة أكبر هو أنها تعتبر دهون عنيدة يمكن أن يكون من المستحيل أن تخسرها.حيث يعمل شفط الدهون بالفيزر على التقليل من كثافة وكتلة هذه الدهون الصعبة، للحصول على نظرة ناعمة وصورة محسنة.

دهون البطن

من منا لا يحلم بالحصول على بطن مسطح من دون أي دهون زائدة، لأن هذا يجعل كل ملابسك تبدو أفضل، ويعزز ثقتك بنفسك خصوصا في الأماكن التي تكشف فيها عن بطنك.

 لكن التخلص من الوزن وتقليل الدهون من منطقة منتصف البطن وأسفلها من الصعب الوصول إليه بالطرق التقليدية، خصوصا إذا كان الأمر يتعلق بدهون قديمة لا تستجيب للتمارين الرياضية والحمية الغذائية. 

كما أنه في بعض  الأحيان يبدو الأمر مستحيلا في إزالة هذه الدهون بسبب تراكم كميات كبيرة لا تستجيب لأي علاج. لكن يعد شفط الدهون بالفيزر للبطن علاجا رائعا لمنطقة المشكلة المستهدفة تحديدا لأنه بمجرد شفط الخلايا الدهنية، يتم التخلص منها للأبد.

الرقبة

منطقة الرقبة من أماكن الجسم الدقيقة التي يمكن أن تحتوي على دهون وواحدة من مزايا استخدام عمليات شفط الدهون بالفيزر لعلاج دهون الرقبة والذقن .

حيث أن تقنية الفيزر تعتبر ألطف بكثير من بعض البدائل. يميل العنق إلى التورم والكدمات، بسبب تركيز الأوعية الدموية في هذه المنطقة. 

لذلك تعد هذه التقنية الأفضل والأحدث في العلاج والتي تمنحك أقل أعراض جانبية، أقل تورم وكدمات، مما يعني وقتا أقل أي أقل من الوقت الذي تحتاجه الابتعاد عن الأنشطة الاجتماعية والعمل، بالنسبة لمعظم المرضى، وأقل في عدم الراحة أثناء عملية الاستشفاء.

شفط دهون الظهر

تميل الدهون الموجودة في الجزء الخلفي من الظهر إلى أن تكون مقيدة في مكانها بواسطة الألياف الكثيفة. هذا يجعل الأمر أكثر تعقيادا في العلاج خاصة مع صعوبة الوصول إلى هذه الدهون للحصول على الطاقة

 مما يجعل من الصعب على الشخص أن يتخلص من دهون هذه المنطقة، حتى وإن حاول اتباع نظام غذائي صارم وممارسة البرنامج الرياضي. شفط الدهون في هذه المنطقة لا يسمح لنا فقط بإزالة الدهون الزائدة، لكن ظهور تقنية الفيزر غير الأمر كثيراً فأصبحنا قادرون على تحطيم بعض التجاعيد الإشكالية في هذا النطاق، للحصول على بشرة أكثر نعومة.

شفط دهون الفخذ والساق الدهون

الفخذ الداخلية، مثل الأذرع، لديها بعض من أنحف أشكال الجلد على الجسم. هذه البشرة الرقيقة ليست مرنة، مما يعني أن الدهون الزائدة هنا يمكن أن تسبب ضررا دائما، مما يؤدي إلى حدوث السيلوليت أو جفاف الجلد الزائد، وعلامات التمدد. إزالة الدهون الزائدة في أقرب وقت ممكن هو أفضل علاج لهذه المنطقة. في الحالات التي لا تؤدي فيها إزالة الدهون وحدها إلى النتيجة المرجوة، فإننا نستخدم الشفط بالفيزر الداخلي والخارجي لتحفيز توليف الكولاجين لزيادة الشد.

نحت الذراعين

يمكن أن يكون من الصعب التخلص من دهون الذراع العلوية. في الغالب تكون هذه الدهون مرتبطة بشكل هرموني عند السيدات المتقدمات في العمر فوق سن الأربعين.

ولكن يمكن رؤيتها أيضا لدي البعض الأصغر سنا والذين يكون لديهم استعداد وراثي للدهون الثقيلة. مهما كانت الحالة، فإن أفضل طريقة لعلاج دهون الذراع في وقت مبكر وبقوة. 

حيث نجد أن جلد الذراع يعتبر رقيق وغير مناسب تماما للوزن الزائد، ولهذا تظهر بشكل كبير علامات التمدد في هذه المنطقة. يساعد التخلص من الدهون على الحفاظ على مرونة البشرة، وهو أمر مهم لمنع التهدل والترهل في وقت لاحق من الحياة.


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق