متأكدة يا هيفاء !

TAAM

TAAM

بتاريخ نشرت


هل أنتِ متأكدة مرة أخرى يا هيفاء ؟

لم نرى كلباً أليفاً ولم نمسك قط بإحداها جرواً تحديداً ,حتى أتى خالي بجروٍ صغِير إلى بيت جدتي كان لطِيفا وصغِيراً ضائِعاً.

لا أذكُر عُمري أنذاك ومتى حصل . 

حان وقتِ  إقامة الصلاة سَمعنا أنا وهَيفاء الآذان ولكن لسبب لا أعلمَه تحديداً  لا نستطِيع الصَلاة لأننا لمسنا الجَرو حتى أتت هيفاء بِفكرة التيمم ولكن أنا نسٍيت كَيف! لم نملك الوقت للبحث عَنه في الإنترنت كانت هيفاء مقنعة بشكِل ساخِر (أنا نادِمة)  

وقالت أنه يَجدر بنا الوضوء ست مرات ونمسِح بالتُراب أخيراً .فعلناااها بالطبع !! ويا ليتني لم أرى هذا اليَوم الفضِيع

 الشيء الذي أزعجني أن ذاك التُراب لم يكن نظِيفاً لم نَجِد غَيره ! بالطَبع يتسائل البعض لماذا؟ لأن تلك القطط تضع قذارتها تماماً هناك . 


لا أستطِيع أن أصَدق فعلتي هذه حتى الآن .

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق