احب تشيخوف

حنين

حنين

بتاريخ نشرت

خلال الفترة الماضية ما يقارب قبل شهر كنت احاول طوال سنة كاملة ان اعيد لنفسي شغف القراءة وان كان بامكاني تسميته مرض القراءة كنت اقرا بشكل هستيري من كتاب لاخر لاخر ولاخر بدون توقف. 

توقفت سنة كاملة عن قراءة اي شيء سوى مقالات ومحاولة ترجمتها مع ان الكتب التي قمت بتجميعها خلال هذه السنة تعادل ما قرات السنتين الماضيتين . 

منذ شهر انتقلت لعمل اخر مريح اوممل بشكل ما لافتح في مرة من المرات خزنة الكتب لدي واقع على كتاب ربما هو عادي جدا لكن استمتعت به لدرجة انه انتهي معي خلال اقل من ثلاث ايام مع احتساب اني اقرا ساعات متفرقة في النهار كان الكتاب رسائل الى العائلة لتشيخوف يتحدث فيه عن رحلاته عبر سيبيريا وكثير من الثلج والوحل خلال طريقه والافكار وكؤوس الشاي الساخنة التي جعلت اصابعي تتجمد و ببعض الاحيان استشعر دفء كاس الشاي. واحداث اخرى لا تُمل.

انتهى الكتاب اليوم اشعر بالوحدة فعلا حزن قلبي فعلا لموت تشيخوف بالسل بعيدا عن زوجته وعائلته 

استشعر الان في ذاكرتي طريق الرحلات تلك واحاول تشمم رائحة الورق المرسل عليه رسائله المليئة بالتفاصيل.

احب تشيخوف احبه الان جدا، واستطيع القول انه ملك القصص القصيرة بلا منازل ياخذك بدون ان تشغل بالك حتى بمصروف الطريق الى اماكن جديدة وجيدة ولكن ان اخترت ان تقرا هذا الكتاب الذي قراته انا 

اقترح عليك ان تلبس ملابس شتوية. ^^


التعليقات

  • محب روفائيل

    واو، شخص آخر يحب تشيخوف هنا،
    قرأت له مرة كتاب قصص قصيرة في المرحلة الاعدادية، كان هذا العالم جديد بالنسبة لي، عالم القصص القصيرة التي من الصعب جدا لمراهق أن يحاول استخلاص العبر منه أو الاستمتاع به، لكني أعجبت بقصصه.. لذلك رائع أن أجدك قد أعجبتِ به أيضا..
    1
    • حنين

      ليس فقط لمجرد كتابته بالقصص القصرة ولكن اعتقد انه كان شخصا محبوب قريبا للقلب
      الكتابة ليس فقط صف مشاعر وكلمات وخبرات، الكتابة جزء منها شخصية الكاتب اعتقد
      وانصحك بالمناسبة بقراءة هذه الرسائل الجميلة والخفيفة ^~^
      1

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق