الطحن

love momb

love momb

غرابة يشعر بالغرابة، بتاريخ نشرت

الأيام دول تتأرجح بين جمال وتعاسة. أستغرب ممن لديهم مستوى جيد من الذكاء الاجتماعي يبدوا انهم مبتلون بمرض النرجسية. يجيدون التعامل مع الغرباء كأنهم اصدقاء، ويصعدون على اكتاف اصدقائهم ليثبتوا لانفسهم أنهم الأفضل ولو وهما.

اه كم اشتقت ان اعاقر لغة الضاد والعب بحروفها، هي الوحيدة التي مازالت تربت على كتفي، ولو انني قصرت فيها ولم اعطها قدرها من الاهتمام. اعذريني يا أمنا ضننا مفاتيح العلم في وليدة اللاتينية لكن هيهات. هي فضة جلفة، بليذة المشاعر لا تكاد تحس لها طعما.

مهما نكدت عليك الايام لازال هناك أمل، منذ سنة تقريبا وانا انقل الالم الداخلي من نفسي إلى جسدي. احمله الحديد، في البداية لم يطق، لكنه تعود على الالم حتى ادهشني من كثرة تحمله. ما كنت اعجز عن تحريكه من الأرض أصبحت أتلذذ بحمله مرات ومرات. كلما زدت الحمل قال هل من مزيد! ... النفس كالجسد كلما ثقل الحمل اعتادت عليه وتروضت. 


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق