إيه الوقفة الغبية دي؟!!

إيه الوقفة الغبية دي؟!!

ماجد القاضي

ماجد القاضي

بتاريخ نشرت

أحيانا كنت أدخل باركنج السيارات ألاقي سيارة صاحبها مُوَقَّفْها بطريقة غريبة جدا.. بوضع عشوائي يغيظ لدرجة إنه مضيع مكان سيارتين أو تلاتة.. حصلت كتير.. وكل مرة كنت باقول بغيظ: إيه الوقفة الغبية دي؟!!

لغاية ما جه يوم وكنت في باركنج زحمة والسيارات فيه متحشَّرة، واضطراريا وقفت بالسيارة في المكان الوحيد اللي لقيته مناسب حسب أوضاع السيارات المحيطة.. ولما رجعت متأخر من مشواري كانت معظم السيارات اللي حوالين سيارتي مشيت.. وانتبهت فجأة إن سيارتي واقفة بشكل عجيب بالنسبة لواحد هيدخل الباركنج حالا.. فقعدت أضحك وأنا باقول: إيه الوقفة الغبية دي؟!!!

* * * * *

المشهد ده بييجي على دماغي في مواقف كتير..

إحنا بنكتفي إننا نشوف إن الباركنج فاضي (حاليا) وإن فيه أماكن أو أوضاع أفضل للسيارة بكتير.. وبننسى أو بنتناسى أو بنتغافل عن إنه عند بداية وقوف السيارة بهذا الوضع - اللي يبدو غريب حاليا - كان وقتها منطقي جدا.. ويمكن كان أفضل وضع ممكن!

وقيس ده على حياتنا كلها..

كتير بنحكم على (النتائج) حسب (المشهد الحالي)، وبنتجاهل تماما إن (النتائج) دي نابعة عن تصرف أو فعل أو قرار تم اتخاذه خلال (مشهد تاني) في وقت سابق كان مختلف تماما وله خريطة وظروف وملابسات مختلفة عن الوقت الحالي نهائيا.. وممكن جدا إن القرار ده يكون هو أفضل قرار ممكن (وقت اتخاذه)!!

مش معنى كده إنه شرط يكون صح.. وكمان مش شرط يكون خطأ.. لكن المؤكد إننا علشان نحكم على (النتيجة) لازم نكون على علم بالمشهد وملابساته (وقت اتخاذ القرار)..

وساعتها بس..

(((ممكن))) يكون لينا حق نحكم ونقول لصاحب السيارة: إيه الوقفة الغبية دي؟!!

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق