أنا لا أحقد على الناس ولكن اليوم فعلت !

محمد عطا عامر

محمد عطا عامر

حزن يشعر بالحزن، بتاريخ نشرت
أنا في الكلية منذ سنة، أنا في المستوى الثاني في الكلية، أسعى وراء هدف موحد، واضح، وصريح، لا غبار عليه، ولا يتغير، هو أن أحصل على تقدير ولا أنوي أبدًا أن أكون من الأوائل، فقط أن أفهم ما يجب علي فعله في المستقبل إن شاء الله، فلدي خطط واضحه، ولكن عندما تقوم بالمذاكرة ويكون حظك سئ، فلا بأس، أما أن يكون حظك سئ وأنت ذاكرت وزميلك الذي لم يذاكر ولكن قام بالغش يحصل على أعلى الدرجات ويتباهي أمام الجميع بتلك الواقعه ويضحك وكأنها نهاية الرحلة، فاللعنة لكل تلك التراهات التي نعيشها كل يوم، مع أصدقاء العمل، والجيران، وفي الحياة ...

التعليقات

  • sasini

    رويدك يا رجل، هل ستحقد على الناس لمجرد أنهم خرجوا من الامتحان بدرجة أفضل منك؟ بغض النظر عن الأسلوب الذي اتبعوه، لهم درجاتهم وحياتهم، ولك درجاتك وحياتك، دعك من الآخرين فلن يفيدوك بشيء سواءً أنجحوا أم رسبوا.
    المهم ألا تنساق إلى أساليبهم، أبقى نزيها كما أنت :)
    بالمناسبة، إذا أردت النجاح فقط، فلا تذاكر لتنجح، ذاكر لتحصل على امتياز.. قد لا تصل لمبتغاك "الامتياز"، ولكنك ستضمن على الأقل النجاح. أتمنى أن يكون قصدي واضح :)
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق