يستتاب وإلا يقتل

معاذ السيد

معاذ السيد

بتاريخ نشرت

أستعجب صراحة أولئك الذين يعدون أنفسهم حراس بوابة الحقيقة المطلقة، فيتصرفون على هذا الأساس، ويفتون بإباحة دماء كل من يخالفهم ولو عقائديًا، في مسألة عقائدية لا تدخل في حياة البشر ولا تؤثر بأي شكل من الأشكال على حياة أي أحد ومحل شك وجدل وسجال بين العلماء من مختلف المذاهب، إن كان لابن تيمية خطيئة ما فهي أنه أخذ خطاب الكراهية لبعد جديد، لا أنكر بل أؤكد حقيقة وهي ان تكفير المخالف في الرأي كان سمة العصر، ولكن الشيخ ابن تيمية أخذها لمستوى مختلف، تكفير المخالف في مسائل خلافية أصلًا، بعيدًا عن آرائه التي لا أوافقه في أغلبها، مثل تقليله من أهمية العلوم الطبيعية، وبعض التفسيرات الغريبة في نظري لبعض الاحاديث مثل تفسيره لحديث "إنا أمة لا نكتب ولا نحسب"، ومنهجه الظاهري في تفسيره للأحاديث والآيات، وفكرة السلف الصالح المبالغ في صلاحيته وعقله، وهذه الفكرة في حد ذاتها هي واحدة من أكثر الأفكار الاي أكرهها، فالسلف الصالح المبالغ في صلاحيته نفسه لا يتفق على منهج واحد، فأي منهج سنتبعه؟ بعيدًا عن أني أنفي عنه الصلاحية المبالغة فيها والتقديس المبالغ فيه، ربما يجب أن أستتاب أو أُقتل؟

التعليقات

  • الـسـمـو

    معاذ الحديث طال وتشعب معك،، أنت تصر على نسب هذه الأحكام له لأنك تأثرت بمثل المقالات التي أحلتني إليها وهي بالطبع ليست من منصفين،، ولن أنصفه ولن تنصفه إلا إذا قرأت من كتابه مباشرة وليست الإجتزاء والاختزال.. فأين قوله بقتل صاحب البدعة؟! لم أجدها إلا في مقال صاحبك..

    ولن أناقش معك المسائل العقيدة، لا أريد ذلك.. هدفي فقط الدفاع عن ابن تيمية رحمه الله... لأنه فعلاً يستحق الدفاع..

    ولو كنت أرى جواز قتلك لما حادثتك وحاولت إقناعك بأن تكون منصفاً للرجل .. بل من باب أولى سأضن بالخير والحق الذي أعتقد أنني عليه ولن أعطيك إياه .. 😂
    بمعنى سأتركك (تصطفل) كما يقول أهل الشام...!

    شكراً لوقتك الذي أخذته منك.. ولعلك تأخذ بنصيحتي ولو بعد حين بأن تحكم على الرجل من كتبه وكلامه تحديداً بتجرد من الأيديولوجيا والأحكام المسبقة ... والسلام
    0
    • معاذ السيد

      عزيزتي صاحب الموضوع لا يأتي بالأشياء من كيسه، تطالبيني بقراءة كتبه، حسنًا ها هي كتبه:
      في ص 113من هذا الكتاب ia800300.us.archive.org
      يقول أن من خالف ما ثبت من الكتاب والسنة -في وجهة نظره- في حديثه عن مسألة الإستغاثة بالرسول، كافر أو فاسق أو جاهل أوعاصي، فإن قامت عليه الحجة الثابتة -حجة ثابتة في وجهة نظره وإن لم تقنع المخالف- يقتل أو ما هو أدنى من ذلك.
      وهنا ص27 و28 فيمن أخر صلاة النهار الى الليل لاشتغال معين يستتاب وإن أصر على موقفه قتل ia800300.us.archive.org
      وص31 فيمن قال أنه يجب على كل مسافر أن يصلي أربعة، يستتاب وإلا قتل ia800300.us.archive.org
      وص 50 تارك الصلاة يستتاب وإلا قتل ia800300.us.archive.org
      ص 218 التلفظ بالنية يستحق عقوبة تعزيزية ia800300.us.archive.org
      هذا غيض من فيض، بعيدًا عن طريقة تحدثه وكأنه يملك الحق المطلق، وألفاظ الإجماع التي يستعملها بشكل مستمر مع إستحالة حدوثث الإجماع أصلًا.
      شكرًا على تضييع وقتي في قراءة ما يقرب من 500 صفحة وانتقاء ما تكلمت عنه من قبل.
      0
  • أحمد عابدين

    أهلاً معاذ.
    يزعجني أيضاً خطاب تلميع السلف الصالح وأظنه يجعل المستمع يتصور عصرهم عصراً يوتوبياً... لكنني كسول ولم اقرأ لا لهؤلاء ولا لهؤلاء => لا أهتم فعلاً.
    على صعيد آخر، ما علاقة هذا المنشور باليوميات؟ ألا تظن أن I/O مكان أفضل له، أو مدونة ربما؟
    0
    • معاذ السيد

      نعم من المفترض أن أنشر مثل هذه في مدونة ما، أو حسوب io، ولكن الجمهور هنا أقل، لذا أتدرب هنا على الكتابة وأيضًا لا أحب المدونات.
      0
    • الـسـمـو

      نظرتكما للسلف الصالح منبثقة من فكرة مشتركة توحي بصورة غريبة، كأن السلف الصالح اسم لزمان ومكان وعدد محدد لأناس معينين!!!

      لغتنا العربية ليست بهذا الإطار الجامد، بل هي فضفاضة .. فعندما يطلق مصطلح معين فإن معاييره لا حد لها ولا حصر ..
      فلو قلت لك مافُعل بأسلافك المتفوقين من خريجي كليتك؟ ..
      أو أرني آثار أسلافكم في هذه البلد؟ فبالتأكيد أقصد بالسلف هنا الفئة التي سأحددها بمعيار وليس كل من كان قبلكم، بزمان معين أو في مكان معين، بل حددت معياراً مفتوحاً في الأولى (الخريجون من كليتك) والثانية (من كان له أثر ممن سكن البلد قبلكم)

      أطلت أعتذر،، ولعل الفكرة اتضحت بأن هذا الوصف ( السلف الصالح) ليس مسمى محدداً، بل لايمكن تحديد معياره غالباً في حياة من اتصفوا به، وإنما يطلقه عليهم من بعدهم لاتصافهم بصفات ذكرها الله في كتابه أو نبيه في سنته... وبالطبع ليس في البشر معصوماً (غير الأنبياء في الوحي)

      * هذا فيما عدا تخصيص الرسول ﷺ لخير القرون وأنهم الثلاثة الُأول من عهده.. ولم يقل أنهم كلهم خير بل أنهم الأفضل!
      0
  • الـسـمـو

    اعتقد أنك لم تقرأ لابن تيمية رحمه الله ولم تتعرف عليه بنفسك، بل تقرأ ما كتب عنه وما حكم عليه به من تهم باطلة .. تماماً كالتي أوردتها!

    *ملاحظة : لا تغرك النظرة المادية للكون التي تجعل المركزية للإنسان، فالمركزية الحقة هي لله .. لذا كانت العقيدة أعظم الحقوق على العباد!
    0
    • معاذ السيد

      اه، إذًا بما أني لم أقرأ له لما لا تثبتي لي ببساطة انني مخطأ فيما قلته عن أفكاره؟ لا أعارض كل أفكاره بل أعارض ما ذكرته هنا، وبعض مما ذكرته هنا يؤخذه البعض كميزة له، لذا المرة القادمة التي تتحدثين فيها عن جهلي بشخص فأتمنى أن تلحقيه بالإثباتات، لا لأني أكذبك -لا سمح الله- ولكن ببساطة أن القناعات كما تكونت بدليل فتحتاج لأدلة لتغييرها.
      > ملاحظة : لا تغرك النظرة المادية للكون التي تجعل المركزية للإنسان، فالمركزية الحقة هي لله .. لذا كانت العقيدة أعظم الحقوق على العباد!
      نعم نعم، ودم من يخالفني في تفسير صفات الله وهل القران مخلوق ام لا حلال.
      0
      • الـسـمـو

        حسناً.. مع أنني لا أحبذ تحويل يومي لمنبر أخذ ورد وجدال، لأنه متنفسي الهادئ خلاف المنصات الأخرى..
        لكني أريد منك أن تنورني وتحيلني على المسألة الأولى التي ذكرت أنها خطيئة ابن تيمية رحمه الله، أين كان موضعها من كتبه وفي أي صفحة لأنني لم أجد شيئاً كهذا؟!

        أما مسألة تقليله من أهمية العلوم الطبيعية.. فلعلك تقصد تحريمه للكيمياء؟! هل تعرف يا أخي مالمقصود بالكيمياء في عصره ومالفرق بينها وبين علم الكيمياء الذي درسته أنا وأنت في عصرنا هذا..؟
        0
        • معاذ السيد

          تريدين دليل على مغالاته في تكفير مخالفيه؟ جميل سهل، تعالي نفتح كتاب مجموع فتاوي ابن تيمية، تعالي نقرأ
          ١- من قال القرآن مخلوق وانه يستتاب فإن تاب والا قتل
          مسألة خلافية مثل هذه في عصره، حلها ببساطة قتل المخالف.
          يمكنك قراءة هذا المقال لادراك كم يتساهل في التكفير irfaasawtak.com
          وهذه مقالة أخرى m.alwafd.news/ملفات-سياسية/804613-فتاوى-ابن-تيمية-باطلة-والإرهابيون-يستخدمونها-وقوداً-لجرائمهم
          > أما مسألة تقليله من أهمية العلوم الطبيعية.. فلعلك تقصد تحريمه للكيمياء؟! هل تعرف يا أخي مالمقصود بالكيمياء في عصره ومالفرق بينها وبين علم الكيمياء الذي درسته أنا وأنت في عصرنا هذا..؟
          يبدو اني لا اعرف، للمرة المليون اطالبك بضحد كلامي، ما المشكلة في الكيمياء؟
          0
          • الـسـمـو

            اريد منك يا معاذ أن تعيد قراءة المقالات التي أحلتني إليها بتجرد.. مادمت لن تقرأ من كتبه مباشرة!
            اقرأ الصفحة المقتبسة من كتابه تحديداً ستجدها تدفع عنه الشبهة الأولى التي وصفته بها.. (أنه صاحب خطاب كراهية وأول من تبنى هذا الخطاب)، ألم تلحظ أنه يجمع أقوال من سبقه من علماء الأمه ومن أقوال الصحابة والمفسرين؟ ولم يبتدع قولاً من عنده فلما ألصقت به هذه التهمة! وهي في الأساس ليست تهمة بل دفاع عن معتقد (ندين لله باعتقاده ونبرأ من مخالفته)..

            وإن كنت تستغرب حكمه المستقى من أحكام من سبقه على دعوى خلق القرآن، والتي أمتحن بها المسلمون وقتها .. فاطلع على هذا الرابط بتجرد almoslim.net


            أما موضوع الكيمياء فليس المقصود بها علم خواص المواد كالتي ندرسها الآن، بل كانت تطلق على ما يترجم له الآن بالخيمياء، وهي مهنة شبيهة بالشعوذة يعمل محترفوها على تحويل النحاس والمعادن إلى ذهب وفضة وتباع بيع غرر وخديعة للناس حيث أنها بعد زمن تفقد خواصها ويكتشف المشتري المخدوع ..! فما رأيك في مثل هذا العمل هل يجوز؟!

            اقرأ الفتوى كاملة في كتابه مجموع الفتاوى (29/368) وإن شئت نسختها لك هنا..
            0
            • الـسـمـو

              الكيمياء في عرف المتقدمين هي تلك الشعبذة التي كان يتبعها بعض الناس لتحويل المعادن إلى ذهب!!
              ولا شك أن من يتتبعها يفلس.
              وترجمتها بالفرنسية: l'alchimie

              بخلاف الكيمياء بمعناها العصري (وهي علم من العلوم النافعة)، فترجمتها: la chimie
              0
            • معاذ السيد

              والله هو في انتقاده للكيمياء يذكر إحدى وجوهها وهي محاولة صنع الكيميائيين للذهب، ثم في كل أحكامه يعممها بشكل كامل، وحتى على جابر بن حيان، ولو أخذنا بأقواله وعملنا بها وتوقف الكيميائيون عن عملهم لما وصلنا لما وصلنا له.
              > اقرأ الصفحة المقتبسة من كتابه تحديداً ستجدها تدفع عنه الشبهة الأولى التي وصفته بها.. (أنه صاحب خطاب كراهية وأول من تبنى هذا الخطاب)، ألم تلحظ أنه يجمع أقوال من سبقه من علماء الأمه ومن أقوال الصحابة والمفسرين؟ ولم يبتدع قولاً من عنده فلما ألصقت به هذه التهمة! وهي في الأساس ليست تهمة بل دفاع عن معتقد (ندين لله باعتقاده ونبرأ من مخالفته)..
              كيف تدفعه بالظبط؟ جابهيني بالمنطق؟ ألم يقل هذا؟ يا سيدتي أقتبسي لي من كلامه إذًا لتثبتي لي أني على خطأ، وما يبتدع هذا؟ أتودين قتلي؟ فليكن رأيه إتباع لمن سبقه وليس ابتداعًا -لديك فوبيا البدعة على ما أظن- ولكن فتواه ب"يستتاب وإلا يقتل- فتواه هو ورأيه هو، فكيف تدفعينها عنه؟ ليست تهمة؟ بل هي تهمة ومليون تهمة، هو يدعو ببساطة لقتل من يخالفه في فكرته.
              الرابط الذي أعطيتنياه فلا يفيد في شيء، لم آت لتقرير ما الصواب من الخطأ، أتيت لأثبت لك أنه مغال في تكفير مخالفيه والدعوة لقتلهم، وأثبتت ذلك فأتيتي أنت لتردين علي بأنه يكرر ما يقوله السلف، طيب وأنا ما ذنبي؟ فليكرر أو لا يكرر هو من أصدر الفتوى، ولم تنقضي حرف من الحروف التي نقلتها، عندما أدعو لقتل من يصرح بالنية في الصلاة وقتل من يقول بخلق القرآن وقتل من خالفه في تفسير صفات الله، أنا أخالفه في كل ذلك، وهو أفتى بإستتابتي أو قتلي، هل تنكرين هذا؟ هذا ما أقوله ببساطة، إن كنت تنكرينه فأثبتي أنه لم يقل ذلك، وإن كنت لا تنكرينه فثبتت عليه التهمة وهي المغالاة في التفكير والدعوة لقتل المخالف.
              0
            • معاذ السيد

              لا تخبريني أنه يدافع عن معتقده، الكل يدافع عن معتقده، ولكن ليس الجميع يدعو لقتل من يخالفه في الفكر بهذه الطريقة، لا يدعون لقتل الناس في مسألة مثل الجهر بالنية قبل الصلاة، وبالنسبة لقولك بأنه ينقل اقوال السابقين فأنت تحادثيني ووتحادثين المخالفين له وكأنهم يوافقوه في كل شيء، سيأتي بأحاديث ويأتون بأحاديث، المعتزلة ليس لديهم نفس الأسس التي ينطلق هو منها، فبالتالي كلامه لا قيمة له بالنسبة لهم، فعندما أدعي أني أحاجج أحدهم وأنا أنطلق من منطلق غير الذي ينطلق منه فلا تتوقع منه أن يقتنع، المعتزلة يبدءون من العقل وهو يبدأ من النص، هم يأولون وهو ياخذ بالظاهر، هو يرى أن السلف الأفضل وهم يرون أن العقل أفضل، ولديهم ردود كثيرة على كلامه، هو يجمع أقوال من سبقه ويفتي على أساسه بقتل المخالفين، فلما ألصقت به هذه التهمة؟ عذرًا هو من ألصقها لنفسه.
              0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق