سلاما

سلاما

بتاريخ نشرت

أيام عصيبة تقضّت كادت أن تنزف الرمق الأخير من روحي المتعَبة، عايشتُ فيها الأهوال والخطوب ومرارة العذاب، كنتُ أشبه جسدًا غُرِز على سفّود فوق جمر مضطرم. الأيام لم تكن أياما، والليالي ما عادت ليالي، كانت أبدية لا تتقلّب وكأنما الزمن تاه في فضاء العدم.

وأجدني بعد أن عايشت ما عايشت عدتُ أقوى، لم تفتّ الكروب في عضدي ولم توهن قواي الخائرة، أعترف أني اهتززت وأوشكت على الانكسار، قد تساقط مني بعض الأوراق لكن جذعي بقي شامخًا يُجابه أعتى الأعاصير.

موحيات البؤس تترا في هذا العالم، لا بقاء لمن لم يتدرّع من طعان الأيام وقواصم الزمن، الحياة لا بد لها من تحدٍّ كي تُعاش. 


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق