لا أدري ماذا سيحدث أو بأي شكل ستنتهي القصة

Zaher Odabaşı

Zaher Odabaşı

بتاريخ نشرت
لكن كل ما أعرفه أننا نعيش في خليط من الأحداث وتدافع وتزاحم من آلاف المواضيع والأفكار التي تجول بالنا ومئات من وجوه البشر التي نراها كل يوم ، وما إن تنتهي قصة وجه حتى تأتي قصة وجه آخر وشخصية أخرى ، ترافقنا في مسير حكايتنا فترة من الزمن وما تلبث إلا أن تنتهي كمثيلاتها من الوجوه السابقة.
كم من وجه اقترب منك أكثر مما اقترب غيره ولم يزل حتى لم تكد تراه.
كم من فكرة وموضوع وقصة راحت تراود عقلك وبالك حتى باتت من ماضي الزمان.
ألا ليتني أصحو و وأعقل أن لكل قصة نهاية ولكل عبرة خاتمة ولكل علاقة وداع ، فإن طالت قصتنا ستنتهي كما انتهت قصة جدي ، جديَ الذي مرَّ في خاطره ذات يوم وسأل نفسه : كيف ستنتهي قصتي؟ لا أدري ياجدي ماذا سيحدث أو بأي شكل ستنتهي القصة لكن كلُّ ما أدريه أن لكل قصة نهاية ولكل عبرة خاتمة ولكل علاقة وداع...

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق