التاسع من أبريل.

ندى

ندى

بتاريخ نشرت

٦:٣٠ ص 

 أستيقظت بعد ساعتين فقط، لم آخذ كفايتي لكِن لا بأس.

لم أتمكن من العودة من النوم، أعتقد أني بحاجة لمُسلسل مُتلئ بالحياة، لرُبما حان وقت مُشاهدة Anne with an E يحتوي المسلسل على تفاصيل جميلة بأبعاد مُختلفة وحوارات عميقة. 

فعلَا منذ أول مشهد، سألت آن "لِمَ أسوء الذكريات دائمًا تلاحقنا، تكون مضطجعًا ومُرتحًا ثم تأتي تلك الفكرة لتُزاحم زخم الأفكار الجارية وتدفعها يمنةً ويسرة ثم تخرج"

أذكر أني بحث سابقًا عن نفس الموضوع، تمنيت لو لي القُدرة أن أخبر آن بأن السبب هو إرتباط الذاكرة بالشعور الأقوى، ببساطة قد يتلاشى من ذاكراتك موقف لم يرتبط بأي شعور.


٢:١٢ م

أعتقد أني غفوت دون وعي مني، مازلت أحداث المُسلسل قائمة وصوت آن وحوارتها اللامنتهية قد أصابني بالصُداع، أعتقد أنه فاتني الكثير من تفاصيل المسلسل.


٥:٢٠ م

القليل من المشي اليوم لتحريك الدورة الدموية لا أكثر ومُحاولة لإيقاف تأنيب الضمير الذي أشعر به، وأستمعت لبودكاست أرباع.


٨:٣٠ م

تابعت لقاء مباشر مقدم من رواد الضيافة عن كيف يحمي البراند المنشأة وقت الأزمات على الرغم من تحفظ ضيف اللقاء المهندس حسام القرشي على عنوان اللقاء، لكن كان مُثري بشكل كبير.


١٠:٠٠ م 

تعارض نهاية اللقاء مع بداية البث المباشر لمسرحية Jane Eyre على المسرح الوطني البريطاني للمخرجة Sally Cookson، مُدة المسرحية ثلاث ساعات تمكنت من حضور الساعتين المُتبقية منها، كأنت مسرحية عظيمة بالمُناسبة، ثم خرجت لمُشاهدة القمر مع والدتي، كأن القمر ساطِع جدًا.


١٢:١٥ ص

انهيت اليوم بفيلم Madre رعب درامي كولومبي للمرة الأولى، لم أتوقع للأمانه الكثير من السينما الكولومبية لكن الفلم كان مؤثر، يتحدث عن أم تهتم بإبنها الذي يُعاني من التوحد ثم تقوم بتوظيف مُربية وتبدأ أحداث غريبة بالتوالي، كآن الفلم مؤلم لا أنصح أحدًا بالمُتابعة.


٣:١٢ ص

أقوم بالتعديل على المذكرة قبل رفعها على الموقع، أعتقد أني كتبت الكثير من التفاصيل مؤخرًا!


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق