لا شيء كأمي

لا شيء كأمي

nagham aldaher

nagham aldaher

بتاريخ نشرت

لا شيء كأمي كنت اعتاد الغياب ايام وشهور وكنت اعتاد عدم الإفصاح عن مشاعري لها بسبب الكثير من الظروف التي مررنا بها  لكن كنت اعلم انها هنا وستبقى لن تختفي هكذا نحن لا نستطيع حب أشيائنا الا بعد فقدانها هي الأن ذكرى أقرب إلى الخيال ربما أحد أطياف المدينة أستطيع تمييز تلك الملامح المجنونة المليئة بالسعادة التي كانت مجرد قناع لإبقاء الحزن بعيدا عن أحلامها أمي مجرد ذكرى الآن تبقى أيام وستصبح السنة الأولى لإبتعادها الحنين شيء مؤلم ربما كان يجدر بي قول أحبك أكثر وأن احبها أكثر ريما جدر بي عدم الكلام بأي شيء قاس هي مجرد ذكرى ولكن ذكرى تجتاج كياني في كل خطوة ومكان ؛ قد اصبحت شخصا أبعد مايكون أنا ... انا أشتاق لجميع كلماتها لا صورة تجمعني بها لا احتفال لا كلام لا صوت ولا زال لا شيء كأمي

في ذكرى السنة لغيابك لازلت هنا في كل مكان 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق