يوم ثنين ......... شهر ثمانية

sara

sara

رضا يشعر بالرضا ، بتاريخ نشرت

ها نحن في الشهر الثامن من العام التسع عشر بعد الالفين ... انت هنا سارة اترين نفسك .. حصلت على هدية جديدة من رب الكون وهي يوم جديد في الشهر الثامن .. انت بخير لم تموتي بعد اليس كذلك؟ .. الكثير من الاحداث والذكريات اتيت بها معك منها الجميلة والسيئة لحد ما ... اتري لقد حققتي الكثير وانا واثقة مما حققتي لحد الان الكثير من المعلومات والافكار والاحلام و الاهداف .. سارة تنفسي بعمق.. نعم هكذا تماابما تشعرين الآن ؟....... بالصحة الجيدة وبأنك تستحقين الأفضل اليس كذلك؟ نعم انت افضل من قابلت وانت نعمة كبيرة ف حياتي ..انا ممتنة للاله لأنكي انت .. لأنني انت .. سارة .. كوني واعية الآن كوني في اللحظة... يم ثنين من شهر ثمانية .. اا احترم هذه النعمة من الله واقدرها حق قدرها .. فعظيم أنه اختارني لأعي هذا اليوم ايضا في المقابل قد صعدت روح اليه اليوم ... في نفس هذا اليوم .. روح الله لازلت داخلي وانا امتن لهذا كثيرا .. بخير انا سليمة .. سأحقق الافضل وسأقدم افضل ما لدي لهذا اليوم ولأي يوم آخر منحني اياه الله كهدية جديدة قبل ان تصعد اليه هذه الروح ... روحه ....... يا الاهي سامحني لأنني كنت حزن هذه الروح من حين لآخر ... الاهي ارشدني دائما بهذه الروح المنفوخة داخلي .. بعظمتك يا قدير لا تتركني اضيع .. طهرني واعني لاحمل هذا القلب الحب الابدي لكل مخلوقتك والاعظم لك .. اريد ان ارجع لك هذه الروح راضية مطمئنة فكن معي ..... اتوسل اليك 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق