silly pen

silly pen

بتاريخ نشرت

ربما لست قويا ولا أنوي مشاجرة أحدهم فأخلع عينيه من محجرهما كما فعلت مع شخص نعتني بالفتاة ليلة البارحة, وقد لا أكون محط انظار الفتيات لفرط خجلي واندساسي بين ظلال الحاضرين,نعتتني احداهن ذات يوم بالغباء,رغم انني لا أعرفها ولا أعتقد انها تعرفني حق المعرفة كذلك, الا انها اجابتني بعد الحاحي بالسؤال انها عرفت مستوى ذكائي من ملامح وجهي,ولكن...كيف يمكن لوجه ان يكون غبيا يا ترى؟شعرت في تلك اللحظة انها تقصد نفسها لبرهة من الزمن,ذلك لان استنتاجها لا يقابل المنطق من اي جهة كانت,ولا يوحي الا بغباء صاحبه..!

أرسل لي شخص مجهول الهوية رسالة على الواتس اب يحذرني من اغتيابه مجددا,رغم انني لا أغتاب الناس كثيرا,وان اغتبت فسأغتابهم مخاطبا سري ليس الا, ولا أعرف حتى ان كان هاذا نوعا من الاغتياب او لا, الا انني رددت عليه بعد ساعات من تجاهله,وقد يكون السبب الخفي وراء تحاشي للرد عليه كل هذه المدة الطويلة هي عدم اكتراثي للموضوع اساسا


- لا تتوقع هروبي بجلدتي ان التقينا وجها لوجه,انني رجل كبير واستطيع ادخال اصابعي الخمسة في منخارك الكريه وارفع رأسك اللعين في سماء عاليا ثم اهوي بك أرضا على روث كلب أحدهم لأنظف بك ما تبقى منه,استطيع ايذائك...


لم يرسل اي خطاب كراهية كما ظننت,بل اكتفى بتعبير ضاحك عليه, هل كان خطابي يدعو للسخرية لهذه الدرجة؟ ام خوفه مني سبب له حالة من الحيرة فما كان له سوى ان يترك أثرا لألا يبدو كالهارب الجبان.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق