محاربة التشتت ومحاولة التركز-1

محاربة التشتت ومحاولة التركز-1

خالد نور

خالد نور

جنون يشعر بالجنون، بتاريخ نشرت

أمُر هذه الأيام بصراع مرير جداا مع التشتت لأنى أريد ان أسير حسب جدول محدّدْ(وللمعلومية أنا لا أجيد التعامل مع الــ- Dead lines)، والحرب ما تزال سجالا بيننا، يغلبنى تارة وأغلبه تارة أخرى

بينما أسعى جاهدا للتغلب على التشتت، استخدمت عدة أدوات أَمَلت منها أن تساعدنى في حربي على التشتت، ومن بين هذه الأدوات :-

1. Super Simple Tasks : إضافة كروم بسيطة جداا في التصميم في الـ-functionality وفي كل شىء

هي إضافة بسيطة، كما قلت وأيضا جميلة وthem-able، هذا أدى إلى حبى لها، لكنها ما لبثت أن صارت مصدر تشويش، لأنى كنت أكتب فيها كل ما يخطر بقلبي، ثم عند كل فراغ أنقر عليها لأن مؤشر الأعمال التى تنتظرنى لا يقل بأي حال عن 10-20،،،ثم ينتهى الوقت قبل الإنتهاء منها وبسرعة..    

ولطول ما استخدمت هذه الإضافة وسجّلت عليها أعمالى صارت لدي فيها عدد كبير من الأعمال المكتملة  ، وهنا لقطة تُبين عدد الأعمال المكتملة والباقية

(ملحوظة : أستخدمت قطعة بسيطة من جافاسكريبت كما في الصورة للحصول على هذى الإحصائيات)

من تجربتى تلك استنتجت أن برامج تدوين المهام نفسها مضيعة للوقت!!  

هذا لا يكفي لا بد من البحث على الإنترنت عن الحرب على التشتت

تقنية Pomodoro technique وتجربتى معها :-

قرأت عن هذه الإستراتيجية في موقعها الأصلى(لا أتذكر الرابط)، المخترع رجل يدعى فرانسيسكو (هل تعنى رجل فرنسي؟)، وعرض إعلان بشراء كتاب على أمازون عن تقنيته، وبما أنى غير مستعد لذلك، خرجت من الموقع بسرعة

كل شىء له نسخة مدفوعة لن تكون نسخته المجانية ذات فائدة ابداا            -حكمة من الواقع، خالد نور

التقنية بسيطة وكلها عبارة عن جدول : ((15دقيقة عمل*5 دقيقة استراحة)*4*25دقيقة استراحة)...(اعذرونى على التعقيد،،يمكنك البحث على جوجل لـلمزيد  )

 بحثت أكثر عن التقنية، ولكنها غير مفيدة على الكمبيوتر بدون برامج خاصة، والحمد لله هناك برامج متميزة ، لكنها ...مدفوعة،،بحثت أكثر فوجدت البرنامج المجاني "تركيز عشرة"(هكذاا!!)

Focus 10 :- تطبيق Win10 Store، بسيط يعمل بتقنة الـ- Pomodro


رغم ان التطبيق مفيد ومجانى لبعض الناس ممن يستطيعون ضبط أنفسهم(لست منهم )، لكنه غير مفيد لي ،،،لأنى أريد برنامج يفرض على أوقات الإستراحة أن استريح وأوقات العمل أن أعمل،،،وليس تنبيه بسيط هكذا "لقد انتهت المدة المحددة، نرجوا انك  استغللتها بأفضل صورة"

كتبت review على متجر الويندوز عن الميزة ولا أظن أنهم سيفعلونها!!  ببساطة لأنى لا أدفع لهم، ولا يعرضون علي إعلانات..

ولم أر في عيوب الناس شيئا                  كنقص القادرين عن التمام

--المتنبي

ليس هذا كل شىء،،،لم يَحْمِ الوطيس بعد...لكنى قادم بيوميات أخرى عن تقنيات أخرى جربتها و أخرى قيد التجربة،،الحرب ما تزال جارية مع التشتت..

الآن لنتكلم عن أمور أخرى بعيدا عن الحرب..

في هذه الأيام حصلت عدة أشياء جميلة من بينها عيد ميلادى(ليس عيدا ولكن يوم عادى) في 9/سبتمبر الماضى ،، قد أحدثكم عنه في يومى-ــة أخرى

أيضا بدأ عام هجري جديد..1440،،يبدو أنه بعد عشرين عاما سيلحق التاريخ الهجري بالميلادى، وفي عشرين أخرى سيتجاوزه بمئة أعوام(حسب حساب بسيط قمت به)..ليس هذا المهم،، ولكن منذ بداية العام الهجري 1439 كنت أفكر بالإنتقال إلى الهجرية،،ولكن لم أفعل إلى الآن..لى مع هذا يومى-ـة أخرى

عن البرمجة لنتكلم

عثرت بالصدفة على ثيم جميل لمحررى الجميلVS Code،اسمه AYU theme، هنا إسكرين شوت

أيضا خط جميل للبرمجة mono space، مشتق من خط معروف(لا أذكره أظنه Source Code Pro) + لديه ligatures(لا أدري معناها)، ليس ذلك فقط لكنى كنت مجبرا على استخدام خط Fira Code، لأنه كان الوحيد الذي يملك خاصية اللــ- ligatures...وهذا من شأنه تخفيف شوقى الشديد إلى خط Operator Mono..

<< خط Operator Mono، هو خط مدفوع قيمته ما بين 100$ - ~200$، ويعتبر رمزا للفخامة عند مبرمجى الجافاسكربت، يحول المحرر إلى لوحة جميلة بديعة،، + يزيد من مقروئية الأكواد،، ابحث للمزيد عن لقطات له>>

استخدمت منصة حرف لكتابة هذه اليومية، للمزيد من محاربة التشتت    

بعض الأسلحة التى سأكتب عنها في الحرب القادمة :-

  • Google Calendar : تقويم + نظام إدارة مهام جيّد، يتكامل معه Windows Calendar للحصول على تجربة متميزة ومتعددة المنصات
  • Stay Focused:- ايضا إضافة ... كروم لى معها حروب أيضا!!
  • Rescue Time:- إضافة كروم وتطبيق يعمل في الخلفية لـ-"انقاذ الوقت"
  • Todoist : مدير مهام متعدد المنصات

عائلة يومى أرجو لكم مغامرات تستحق التأريخ،، ماذا عنكم؟ هل حاربتم التشتت يوما ما؟ كيف تغلبتم؟ ماذا كانت أسلحتكم..خَبِّرونى

والســــــلام عليكم

التعليقات

  • Suad

    حاولت ذلك مرارا وتكرارا، قمت بمحو جميع الملفات على حاسوبي واعادة تنظيم ما أريده من اجل العمل والدراسة ووضعت تنبيهات على هاتفي بأوقات معينة معنونة بوقت عمل ووقت استراحة ... الخ، ولكن عند مرور وقت من الزمن بدأت أفقد تركيزي مرة أخرى وعند التنبيه أغلقه بدون أي شعور أو تأنيب ضمير. وبالنسبة للتطبيقات لا أؤمن بها كثيرا من ناحية تنظيم الوقت والعمل والتركيز... وأنا ما زلت مستمرة في حربي مع التشتت وتأخير الامور. للأسف...
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق