تسجيل  1:3 (لصالح الإجتهاد)

تسجيل 1:3 (لصالح الإجتهاد)

خالد نور

خالد نور

سعادة يشعر بالسعادة ، بتاريخ نشرت

مصادرٌ، قراءات، واعتذار لبعض الأحباب الأحباب  .. 

كنت نسيت موضوع الحرب بين هذه الأشياء، والبحث، شكرا لكلّ من ساعدني.. 

هاه، ما هي حال الحرب الآن؟

أولا سأعترف: أنا شخصٌ لا يحبّ العمل.

ومن مِنا يحب العمل؟! لا أظن أن هناك من يحب العمل.. لو خُيرنا لأخترنا الراحة جميعا،،

محمّد علي كلاي قال ذات مرة: كرهت كل لحظة من التدريب ولكني كنت اقول ( لاتستسلم ) اتعب الان ثم عيش بطلا باقي حياتك

بعد أن عرفتم أني شخصٌ لا يحب العمل،، كنت أبحث طيلة الأيام السابقة في طريقة لأتفادى العمل، ولكن كل السُبل إنسدّتْ عليّ (تستطيع تخيُّل حالي بائسا حزيناً.. يجلس في مكان خالي، أتعبه البحث عن نجمة ذهبية بين النجوم الحمراء في تلك السماء الزرقاء)

أقول كلّ السبل إنسدّت،، ولم يبق سوى العمل،،، نعم سأعمل بجدّ.

إعتراض:

كنت تلقيت تنبيها بتعليق @riadhfe عن تجربته الناجحة مع الإجتهاد، وطريقته في تنظيم الوقت .. كنت أتصفح من الهاتف ولم يكن لدي الردّ المناسب حينها  ، فقررت تأجيل ذلك،، وأعتذر من أعماق قلبي عن هذا التكاسل🙌

السكوت من ذهب عندما لاتستطيع أن تفكر في اجابة جيدة     -محمد علي كلاي، للمزيد من كلامه(والذي أتوافق معه 100%) يمكنك الإستزادة  هنا

سأحاول تطبيق قانون 8:00م - 4:00ص في أسرع وقت، والنتائج سترونها هنا

شوتس وروابط لبعض ما توصلت له:-

هذا  مقال فاضل لماذا الجهدُ يغلب الموهبة؟ ولماذا تبدوا الموهبة أكبر بكثير من حجمها الحقيقي.. وأمثلة وأشياء أخرى، أترككم معه..

طرفة: في المقال السابق ورد أن الميديا يحبون الموهبة أكثر من العمل،، والسبب باعتقادي أن جميع الناس -أمثالي- لا يحبون العمل

وهذا المقال هو أروع ما قرأته لحدّ الآن :  Effort vs. Talent? Which has a greater impact on academic success? Part One 

وبِكلّ بساطة ومنطقية توصل الكاتب لحلّ مشكلتي! عبقري أليس كذلك؟ إكتشفوه بأنفسكم، ربما سيفيدكم..

ولكن:-

كنت رسمت في الأعلى صورة عني، يائسا بائسا،، لا لست كذلك، مجرد أن العمل ضروري لا يعني أن العمل = عمل شاق وفقط.. ما تزال هناك فرص تحسين، وتقليل من شدة العمل،،

وهذا بعض ما توصلت له:-

الشوت من مقال في ميديوم بريميوم(أظنه آخر الثلاث المجانية) حفظته كـPDF لأحتفظ به،، وهذا هو رابطه، ميتا المقال جميلة جدا : Work Hard, Work Smart،، وهذا هو الحلّ الوحيد(إذا أردتُ تحصيل جميع 100% وليس الـ20% أو الـ80% فقط)

في الإقتباس الذي في الصورة فوق، إستخدم صاحبه كلمة Very Successful مرادفة تماما لما كنت-ولا زلت- أبحث عنه إمتلاك النجاح.

التحسين يشمل كلّ شىء.. كنت أسمع كثيرا عن أوقات فاضلة تُماثل أضعافها في النتائج، وبلا شك سيِّدها كان قبل صلاة الفجر،، ولكن كيف يستيقظ دبٌّ مثلي يبقى ف الفراش 20 دقيقة قبل أن يقوم؟! لا مشكلة جاء رياض بالحلّ : النوم المبكر (Note: All this section is inspired by Riyadh's secret key)

------------------------------------

حالي الآن: أستعدّ لبدأ العمل،،

-----------------------------------

اليوم دخلت لتويتر(هذا نادر)،، تغريدات التبشير بـ2019 إختفت تقريبا،، طارق يشتكي أذنه، واشترى سماعات جديدة(تُرى أنا محظوظ لأني لا أملك الآن ولا سماعة واحدة )  أنا أيضاً أفكر في شراء سماعات متوسطة..

السبب كان حتى أشارك 

يمكنك قرائتها هنا.

نلتقي في أمسية أخرى

Cover from UnSplash

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق