بلا عِنوان ...

بلا عِنوان ...

رضوان عباس

رضوان عباس

بتاريخ نشرت

يجلس خلف ألة الكتابة ، يكتُب رسالة لها .. 

يسرحُ في افكاره ، لم يتخيل يوماً مَلامِحها ، مُجرد خيال رسمه في راسه ، او ربما شاهدها في الحلم ... 

لا يدري لِمَن يرسلها ؟

يَترُكها بلا عنوان ، ويبعثها الى البريد 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق