عش ما شئت فإنك ميت، وأحبب من شئت فإنك مفارقه، واعمل ما شئت فإنك مجزي به

عش ما شئت فإنك ميت، وأحبب من شئت فإنك مفارقه، واعمل ما شئت فإنك مجزي به

رياض فالحي

رياض فالحي

رضا يشعر بالرضا، بتاريخ نشرت

منذ قليل كنا في جنازة أبو صديقنا رمزي وهو إبن حينا، أخذنا أحد سواق التاكسي إلى المقبرة فالدفن سيكون بعد صلاة العصر، لكن هناك فتاة تسوق سيارة دارت إلى اليمين بدون أن تعطي إشارة فإحتكت بها مقدمة السيارة، ثم هربت فصدمت سيارتها من الأمام بجانب الرصيف، سائق التاكسي يحتاج لورقة إسمها constat تعمرها هي له لكي يعطيها لشركة التأمين حتى يسترد ثمن التصليحات، أكبر خطأ إرتكبته هو هروبها فهناك دورية أمامها، كما أن رقم لوحتها المنجمية عندنا. الأضرار كانت بسيطة لذلك لن يتتبعها.

وصلنا إلى المقبرة، وجدنا أغلب أبناء الحومة ، هنا عندنا ولاء للحي الذي نسكن فيه ، فإبن حيك هو جارك حتى الجار الأربعين كما يقال، بالصدفة صباحا شاهدت هذه المقولة عند بقال.

طبعا بدون أن أوصيكم على حق الجار.

بقينا نتحدث قليلا. 

تناقشنا حول قبرين في المدخل محاطين بيور علوه نصف متر، أنا أعتقد أنهما للرجل الذي وهب هذه الأرض كمقبرة.

ثم تحدثنا عن طقوس الدفن حول العالم و موضة حرق الجثث حاليا و كيف أننا بنعمة لأن تكاليف الجنازة عندنا تقريبا صفر فهي أبسط الجنائز و سعر القبر سبعين دولار أو مجانا ، بينما في ثقافات أخرى ذلك معقد، ثم حدثنا صاحب الشعر الأبيض وهو موظف بشركة طيران كيف فقدت إمرأة أمريكية جرة صغيرة غيها رماد جثة زوجها و قلبوا الدنيا بحثا عن الحقيبة المفقودة.ثم نكتة عن مطالبة سكان إحدى البلديات لبلديتهم بناء سور للمقبرة فقال لهم رئيسها ، لا نحتاج فلا السكان الذين يسكنون القبور يحبون الخروج و لا الناس يحبون إقتحامها.bla bla bla....

جائت الجنازة فمشينا خلفها و حضرنا الدفن، ثم الدعاء للميت، هناك قبر فوقه خبزة ، يبدو أنه أوصى بذلك، قد يكون عاش جوعان أو مات من الجوع و كنوع من الكفارة من أبنائه يضعون الخبز فوق قبره، أو أنه يحب الخبز أو عاش على الخبز والماء ككبار المتصوفين. هناك أب أحد الأصدقاء يقال أنه حين توظف إبنه ربط خبزة في عصى و جعلها خلفه و ركب دراجته النارية وبدأ ينادي، بعد أن كنا نجري خلفك أيتها الخبزة ها أنت تجرين خلفي.

في الماضي لم أكن أحضر الجنائز ، لكن منذ مدة بدأ الناس يلاحظون غيابي أو يسألون عني، ففهمت أنه من الواجب الحضور خاصة إذا كنت موجودا، و بما أنني أديت واجب العزاء، سأقوم بجولة بين القبور.  

هذا عاش 49 سنة، العمر لا يحتسب هكذا فقد يكون عمرك ستين و أنت في العشرين أو عشرين و أنت في السبعين...

الإكليل مزهر.

وهذا بجانبه أزهار.

ترى ما هذه النبتة، تشبه البطيخ و القرع.

أكملوا الدفن، لأذهب و أخرج معهم.

ونحن خارجون من المقبرة، وجدت إتصالا من أحد معارفي، قال أن زوجته تتوحم وقد شاهدت صور سمك الورقة التي نزلتها على الفيسبوك، فهل يمكن أن نذهب لشراء بعض السمك.   يا فضيحة الأرمد، تتوحم على السمك، هيا نسرع حتى لا تنجب لك إبنا فيه شهوة او جلده كالحراشف.

هذا سمك الورقة او الوراطة كما يسميه البعض، يا صديق هل تسمع بشهوة عازب.   ، أريد سمك النازلي أو الشورو.       .عدت للمنزل بثلاث سمكات إثنين ورقة وواحدة قاروس. لأفتح بطنها لعل فيها خاتم ذهبي أو ماسة.

شحم فقط   .


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق