إمش على الرصيف

إمش على الرصيف

رياض

رياض

بتاريخ نشرت

هناك أب على سرير الموت يوصي إبنه فقال له إمش تحت الحائط للظل فسأل الحكماء لتفسير الوصية فقالوا له يقصد أن تذهب للعمل صباحا باكرا قبل شروق الشمس و تعود عند الغروب، أي أن تعمل بجد، فمن جد وجد و من زرع حصد.

كنت أمشي في الشارع و بنتين يمشيان في وسط الطريق و كل مرة يصرخ عليهما أحدهم من سيارة قائلا إمشيا على الرصيف يا ....، أو يلعن الذي رباكما ، و كثير من الكلام البذيء ،لكنهما بقيتا تمشيان على الطريق مع كل ذلك الوابل من سب الوالدين ، لذلك توقفت حتا يبتعدا فقد شبعت بالكلام المعسول.

التعليقات

  • يحيى

    ليس عليه حق شتمهن و لكن يوجد من صنفهن أيضا من تقطع الطريق في خط مائل !
    0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق